Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

مصير الثلاثيني المتهم في قضية تصوير أفلام إباحية ونشرها عبر الأنترنيت

أكادير24 | Agadir24

أمر الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمراكش، بإيداع الثلاثيني المتابع من أجل جناية الإتجار في البشر وصنع محتويات رقمية إباحية، السجن المحلي لوداية في انتظار إنطلاق جلسات محاكمته.

وكانت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية قد أحالت المتهم أول أمس الأحد 15 يناير الجاري، على الوكيل العام للملك باستئنافية مراكش، حيث تم الإستماع إليه بخصوص المنسوب إليه، إلى جانب ثلاث فتيات من ضحاياه.

وجاء توقيف المتهم يوم الخميس المنصرم، من طرف عناصر الشرطة القضائية بمدينة مراكش، بعد الإشتباه فيه بتورطه في تصوير ونشر مقاطع إباحية على مواقع أجنبية على شبكة الأنترنت.

و وفق بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، فإن عملية التفتيش المنجزة بداخل منزل الموقوف والذي كان معدا كاستوديو للتصوير، مكنت من حجز معدات إلكترونية وجهاز لتخزين المعطيات الرقمية، علاوة على ملابس ومجموعة من الإكسسوارات والحلي والساعات التي يشتبه في استخدامها خلال عمليات تصوير مشاهد إباحية

وبحسب المصدر ذاته، فقد أظهرت الخبرة التقنية المنجزة على المعدات الإلكترونية المحجوزة، أنها تتضمن آثارا رقمية لمقاطع فيديو إباحية منشورة على شبكة الأنترنت.

وكشفت معطيات توصلت بها صحيفة “المراكشي” أن عناصر الأمن ضبطت بحاسوب المتهم أزيد من مائتي فيديو إباحي، في الوقت الذي تتقاطر فيه على الشرطة القضائية بمراكش شكايات مجموعة من الضحايا ينحدرن من مدن مختلفة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.