مصالح الأمن يأكادير ترد على طلبة زاكورة وتكشف عن رواياتها بخصوص محاولة قتل طالب بجامعة ابن زهر.

أكادير24

ذكر مصدر امني بأن ما ورد في بيان طلبة زاكورة التنديدي بخصوص ما سموه محاولة قتل الطالب (س.أ)  ليلة أمس الجمعة 20 دجنبر 2018 بالحي الجامعي بأكادير، لا أساس له من الصحة.

 و أكد المصدر ذاته، أن الأمر يتعلق بمحاولة تعرض الضحية للسرقة المقرونة بالضرب والجرح، على مستوى طريق شرق ـ غرب بحي الداخلة بأكادير، مضيفا، بأن إلتحريات التي تم إجراؤها بهذا الخصوص، خلصت إلى أن الاعتداء على الطالب المذكور كان عرضيا بهدف السرقة، و أوضح المصدر ذاته، أن مصالح الأمن تباشر تحرياتها وأبحاثها المثكفة من أجل توقيف جميع المشتبه في تورطهم في هذه القضية.

وكان الطلبة المنحدرون من إقليم زاكورة، قد حملوا مسؤولية حماية أرواح الطلبة، للمسؤولين على الحرم الجامعي، مستنكرين في  بيان تنديدي نشر على موقع “اللجنة المركزية لطلبة إقليم زاكورة” بـ”الفايسبوك”، ما سموه استمرار  “الهجومات، التي يشنها محرضو العنف من داخل الساحات الجامعية، على طلبة إقليم زاكورة، و محاولة عرقلة نضالاتهم، من أجل حقوقهم العادلة و المشروعة، المتمثلة في التحصين العلمي بكل المواقع الجامعية”.

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: