مدرسة “ألما”، منارة أكادير ومزوده الرئيسي بالائمة والوعاظ والمرشدين الدينيين.

تعتبر مدرسة الما للتعليم العثيق من اقدم المدارس العلمية للتعليم العثيق في سوس ويرجع تاريخها إلى سنة 1120 هجرية اسسها انداك سيدي ابراهيم المداح وكانت في بدايتها عبارة عن رباط جهادي لقبائل اداوتنان ،ثم خلفه سيدي ابراهيم الحسن التاماروتي عاش في اول القرن الثالث عشر أقام بها لمدة سبعة عشر سنة ثم انتقل الى إسقالن ثم تبعه سيدي محمد بن على بوعزة الوركاوي التناني توفي سنة عشرين وثلاثمائة مائة والف ودفن بالمدرسة وخلفه نجله سيدي محمد بن علي الوركاوي التناني وتوفي بعد ابيه بقليل الى أن حل بها الحاج أحمد الكاشطي الدي رفع راية التدريس للعلوم العقلية والنقلية الى مرحلة من الجد والمجد والحزم لمدة احدى وثلاثين سنة استطاع من خلالها أن يكون ثلة من الأئمة والوعاظ والعلماء وتوفي رحمه الله سنة 1474هجرية وخلفه تلميده سيدي محمد المعروف بالصغير الدي قام بإدخال تحسينات على طرق التدريس والبرامج الى أن توفي سنة 1419 هجرية ولا زالت المدرسة تؤدي واجبها على يد ابنه سيدي محمد بن محمد الصغير ويدرس بها الان أزيد من مائة وثلاثين طالب للعلوم الشرعية والعلمية في مختلف الاسلاك الابتدائي والاعدادي والثانوي بين الحديث والاصيل في البناية والمناهج انها مدرسة الما منارة أكادير ومزوده الرئيسي بالائمة والوعاظ والمرشدين الدينيين .

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: