قضية الفتاة الإطالية المحتجزة التي كسرت ساقيها وهي تحاول الهروب تدخل منعطفا جديدا

أكادير24

كشف مصدر موثوق صباح اليوم الاثنين، ان قضية اتهام مواطن ب “احتجاز” امراة اجنبية من جنسية ايطالية داخل منزل بقلعة السراغنة، انتهت بتوقيف المتهم واحالته على انظار النيابة العامة المختصة لدى محكمة الاستئناف بمدينة مراكش.

واستنادا الى من مصادر محلية، فان وقائع هذه القضية تعود الى بداية الاسبوع الماضي، بعد تلقي السلطات المحلية ومصلحة الشرطة القضائية بقلعة السراغنة معلومات تفيد، ان اجنبية اصيبت بكسر على مستوى رجلها اليمنى، اثر سقوطها من شرفة منزل في محاولة فرار من داخل منزل بحي لعوينة،بعدما رفضت التوقيع على عقد زواج ابيض مع شاب لتسهيل حصوله على وثائق الاقامة بدولة بلدها وتسوية وضعيته القانونية.

واوضحت ذات المصادر ان هذه القضية تتعلق بفشل الحصول على مايمكن ان يساعد المشتبه فيه، مغادرة التراب الوطني في اتجاه ايطاليا،وتقديم شكاية إلى والديها والاتصال بسفارة بلدها للتدخل والتحقيق في اتهامها، وهو ما جعل السلطات المحلية ورجال الشرطة يسارعون بالاتصال بها بعنوان المنزل المتواجد بحي لعوينة. ونقلها الى احدى المصحات الخاصة بمراكش لتلقي العلاج،وهي العملية التي حضرتها موظفة مسؤولة من سفارة ايطاليا بالعاصمة الرباط،فيما قامت المصالح الامنية التابعة للمنطقة الاقليمية لامن قلعة السراغنة، تبعا لتعليمات النيابة العامة المختصة بتوقيف المشتبه فيه بمنعها من مغادرة منزله واعداد مسطرة البحث التمهيدي، وتقديمه امام الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمراكش، قصد التحقيق في صحة الاتهام من اجل المنسوب اليه. فيما قال مصدر ثاني أن المشتكية كانت ترافق المتهم في جولاته بالشوارع والساحات العمومية للمدينة بشكل عادي، منذ مجيئها لقلعة السراغنة لمدة تزيد عن اسبوعين، كما أنها صرحت لدى الضابطة القضائية أثناء الاستماع إليها، بحسن معاملته لها، ولم يتبث أن تعامل معها بشكل غير مقبول، مضيفا أن اتصال أقاربها من خارج المغرب بسفارة ايطاليا، دفع بالسلطات المحلية والقضائية إلى التدخل والتحقيق في صحة ادعاءاتها.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: