الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

قرصنة المكالمات الدولية تقود صاحب محل لبيع الهواتف إلى التوقيف

أكادير 24

أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمدينة قلعة السراغنة، مساء يوم أمس الإثنين 19 شتنبر الجاري، صاحب محل لبيع وإصلاح الهواتف المحمولة، وذلك على خلفية الاشتباه في تورطه في قرصنة وسرقة المكالمات الهاتفية الدولية.

وتم توقيف المشتبه فيه البالغ من العمر 36 سنة بالمحل الذي يزاول فيه عمله، وذلك بناء على شكاية تقدم بها الممثل القانوني لأحد متعهدي شركات الاتصالات، يتهم فيها المعني بالأمر بسرقة وقرصنة المكالمات الهاتفية الدولية وتحويلها إلى مكالمات محلية، مع استخلاص الفارق المالي بينهما.

عمليات البحث المنجزة على ضوء هذه القضية بينت مسؤولية المشتبه فيه في الاتهامات الموجهة إليه، كما أن عملية التفتيش المنجزة بمحله أسفرت عن حجز معدات ودعامات إلكترونية وشرائح هاتف يشتبه في تسخيرها لأغراض قرصنة وسرقة المكالمات الدولية.

ومن المرتقب أن يتم إخضاع هذه المحجوزات للخبرات الرقمية اللازمة من طرف عناصر مختصة، في الوقت الذي أخضع فيه الموقوف لتدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه، قبل إحالته على العدالة.

وموازاة مع ذلك، تستمر تحقيقات العناصر الأمنية من أجل تحديد وتشخيص جميع المشاركين المحتملين في اقتراف الأفعال الإجرامية سالفة الذكر.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.