فاجعة بتارودانت: السباحة في حوض مائي للسقي تنتهي بوفاة طفل يعاني من التوحد في الخامسة من العمر.

أكادير24

 

قام طفل يبلغ من العمر حوالي 05 سنوات، يوم أمس الثلاثاء 15 أكتوبر الجاري، بالسباحة في حوض مائي للسقي، ” شاريج” داخل ضيعة فلاحية بمنطقة أيت إعزة بإقليم تارودانت مستغلا انشغال عائلته بالأعمال اليومية، قبل أن يتم العثور عليه جثة هامدة داخل الصهريج المائي الخاص بتجميع مياه السقي وقد قضى غرقا.

 

وحسب مصادر مطلعة لأكادير24، فإن الحادث خلف صدمة لدى عائلة الطفل خصوصا وأنه كان يعاني من مرض التوحد.

 

هذا، وفور علمها بالواقعة، هرعت مصالح السلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي إلى موقع الحادثة، حيث تمت عملية الإشراف على انتشال الجثة بتعليمات من النيابة العامة بابتدائية تارودانت . ليتم نقلها لمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي.

عبد الرحمان أسعيدي

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: