جريمة قتل بشعة بطلتها سيدة وإبنها المكفول، وهكذا إفتضح أمرهما

أكادير24 | Agadir24

تمكنت فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بالفقيه بن صالح بتنسيق مع نظيرتها بولاية أمن بني ملال، من توقيف سيدة وابنها المكفول، يبلغان من العمر 49 و19 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهما في قضية القتل العمد المقرون بإخفاء الجثة وطمس معالم الجريمة.

وكانت مصالح الشرطة بمدينة الفقيه بن صالح كانت قد توصلت في الثاني من شهر غشت الجاري ببلاغ للبحث لفائدة العائلة حول اختفاء امرأة تبلغ من العمر 63 سنة، وذلك قبل أن تكشف الأبحاث والتحريات أن الأمر يتعلق بواقعة اختفاء قسري بشبهة إجرامية، خصوصا بعدما تم رصد شريط فيديو يظهر المشتبه فيها وهي تجر حقيبة مشكوكا فيها يشتبه في تسخيرها لنقل الجثة وإخفائها.

هذا، وقد مكنت إجراءات البحث التقني والميداني من توقيف السيدة المشتبه فيها بمدينة الفقيه بن صالح، كما تم ضبط ابنها المكفول بمدينة قلعة السراغنة، حيث تشير المعطيات الأولية للبحث إلى أن المشتبه به الابن أقدم على خنق الضحية وإخفاء جثتها، قبل أن تعمد والدته إلى التخلص منها لاحقا وبجميع متعلقاتها الشخصية، وذلك لأسباب لازالت الأبحاث والتحريات جارية لتحديدها والكشف عنها.

تعليقات
Loading...