توصيات جديدة بخصوص تطعيم المصابين سلفا بكورونا باللقاح المضاد للفيروس

أكادير24 | Agadir24

أصدرت الهيئة الفرنسية العليا للصحة توصيات جديدة بخصوص التطعيم باللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد، بالنسبة للأشخاص الذي سبق وأن أصيبوا بعدوى الفيروس.

في هذا السياق، قالت الهيئة بأنه ينصح أن يتلقى الأشخاص الذين أصيبوا سابقا بكوفيد-19 جرعة واحدة من اللقاح، بعد مرور ثلاثة أشهر، ومن المستحسن ستة أشهر، على الإصابة بالفيروس والشفاء منه.

وعللت الهيئة قرارها بكون الأشخاص السابق إصابتهم بالفيروس يحتفظون بذاكرة مناعية، وهو الأمر الذي يستدعي تطعيمهم جرعة واحدة من اللقاح، تلعب فقط دور ” التذكير المناعي”.

وشددت الهيئة على أنه لا يجب القيام بتطعيم المصابين سلفا بكورونا باللقاح خلال مدة زمنية أقل من ستة أشهر، مضيفة في بيان لها بأن “الذين أصيبوا بعدوى بفيروس SARS-CoV-2، سواء ظهرت عليهم أعراض أم لا، يكونون محصنين لمدة ثلاثة أشهر على الأقل بحصانة ما بعد العدوى”.

هذا، ومن المرتقب أن تنظر وزارة الصحة المغربية في هذا الموضوع خلال الفترة المقبلة، لتحديد ما إن كانت ستتبع ذات التوصيات التي جاءت بها الهيئة الفرنسية العليا للصحة، أما أنها ستستمر في الاستراتيجية التي تتبعها سلفا، والتي تقضي بتطعيم جميع الأشخاص بجرعتين من اللقاح، بغض النظر عما إذا كانوا قد أصيبوا سلفا بعدوى كورونا أم لا.

تعليقات
Loading...