تارودانت: فضيحة مدوية لا تصدق تنفجر من قلب عملية الإعتداء الوحشي على شيخ سبعيني، والقضية لا علاقة لها بالسرقة.

أكادير 24

 

أصيب شيخ بجروح بليغة إثر تلقيه طعنات غادرة بالسلاح الأبيض بحر الأسبوع الماضي، بحي سيدي بلقاس وسط مدينة تارودانت.

 

الجريمة وحسب مصادر أكادير24، وقعت مساء يوم الجمعة الماضي حين تفاجأ مجموعة من المواطنين بشيخ في حالة مزرية بعد إصابته بطعنات غادرة من شخص آخر إعتقد الجميع أن الإعتداء كان بدافع السرقة. حيث أثارت القضية غضب رواد مواقع التواصل الإجتماعي الذين تعاطفوا بشكل كبير مع الضحية.

 

وأفادت مصادر أكادير24، أن التحقيقات مع المتهم الذي تم توقيفه مباشرة بعد الإعتداء فجرت فضيحة من العيار الثقيل، حيث أسر المعتدي للمحققين أن الأمر لا يتعلق بالسرقة بل بتصفية حسابات مع الضحية بسبب الشدود الجنسي.

 

وأضافت ذات المصادر أن الشيخ الستيني ضحية الإعتداء دأب على إستغلال المعتدي جنسيا منذ مدة طويلة، حيث كان الموقوف يزوره بمنزله بمدينة تارودانت ويقضي معه عدة أيام يمارس فيها الشيخ شدوده عليه ثم يدفع له مبلغا من المال وينصرف. إلا أنه يوم الإعتداء رفض أن يمده بالمال وهو ما دفعه إلى الإنتقام منه بتلك الطريقة المأساوية.

عبد الرحمان أسعيدي

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: