بروفيسور مغربي : المغرب لم يخرج بعد من أزمة كورونا، ولا بد من أخذ الحيطة والحذر

أكادير24 | Agadir24

نشر البروفيسور ورئيس اللجنة العلمية لفيروس كورونا، عز الدين الابراهيمي، تدوينة على حسابه بموقع “فيسبوك”، قال فيها أن “المغرب لم يخرج بعد من الأزمة المتعلقة بجائحة كورونا”.

وأضاف البروفيسور أن الخروج من الأزمة سيكون بالتدريج، وذلك عن طريق تخفيف تدريجي للإجراءات الحالية، والاستمرار في مرونة تطبيق القرارات لتكييفها محليا و جهويا ووطنيا و دوليا، مع تحيين كل قرار في أي وقت للتكيف مع المتغيرات أو إذا ما استعصى التطبيق.

وعلق البروفيسور على امتعاض بعض المواطنين من الإجراءات والقرارات المعلن عنها فيما له علاقة باستقبال مغاربة العالم، مؤكدا أنه لابد من “التزام الحيطة و الحذر و عدم إهدار المكاسب المحققة لحد الأن و المجازفة بها، وذلك مع وجوب الإنصات لنبض الشارع و تساؤلاته، و التواصل معه إذا كان في القرار لبسا ما و تعديله في حالة كان غير مناسب”.

وشدد المتحدث نفسه على أن “لا أحد يضمر شرا لا لمغاربة الداخل ولا الخارج”، مضيفا أن “المغرب مشتاق لجاليته في الخارج على وجه الخصوص، ولكن لا بد من اتخاذ التدابير اللازم لضمان استقبال الجميع في أحسن الظروف”.

هذا، وأكد الإبراهيمي على أن تدوينته بهذا الشأن نابعة من كونه مواطنا غيورا على بلده قبل كل شيء، وهو ما يوجب عليه نصح المواطنين وتصويب كل مغالطات يمكن أن يتم الترويج لها سواء بخصوص الفيروس أو ما يرافقه من قرارات وإجراءات تدبرها الجهات المعنية.

تعليقات
Loading...