البرلمانيان عبد اللطيف وهبي وأوعمو يقتربان من شغل عضوية المحكمة الدستورية

أكادير24

كشف مصدر إعلامي مقرب، أن عبد اللطيف وهبي، عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، يستعد لشغل عضوية المحكمة الدستورية التي وجهت مؤخرا كتابا إلى رئاسة مجلسي النواب والمستشارين، تبلغهما من خلاله بتجديد ثلث أعضائها، مع دعوتهما إلى اقتراح مرشح عن المجلسين لتجديد تمثيلية هذه الفئة في تركيبتها.

وأفاد نفس المصدر ، أن البرلماني و المحامي عبد اللطيف وهبي، يعتبر أبرز المرشحين لشغل عضوية المحكمة الدستورية إلى جانب المستشار البرلماني عبد اللطيف أوعمو العضو القيادي في حزب التقدم والاشتراكية، ونقيب المحامين السابق.

وأضاف نفس المصدر بأن مكتبي مجلسي النواب والمستشارين، سيحسمان خلال الأيام المقبلة في من سيمثلهما في المحكمة الدستورية، وذلك عن طريق الإقتراع السري وفق ما ينص على ذلك القانون.

ويشار إلى أن المحكمة الدستورية تتألف من اثني عشر عضوا، يعينون لمدة تسع سنوات غير قابلة للتجديد، ستة أعضاء يعينهم الملك، من بينهم عضو يقترحه الأمين العام للمجلس العلمي الأعلى، وستة أعضاء يُنتخب نصفهم من قبل مجلس النواب، وينتخب النصف الآخر من قبل مجلس المستشارين من بين المترشحين الذين يقدمهم مكتب كل مجلس، وذلك بعد التصويت بالاقتراع السري وبأغلبية ثلثي الأعضاء الذين يتألف منهم كل مجلس.

ويتم كل ثلاث سنوات تجديد ثلث كل فئة من أعضاء المحكمة الدستورية. ويعين الملك رئيس المحكمة الدستورية من بين الأعضاء الذين تتألف منهم.

ويختار أعضاء المحكمة الدستورية من بين الشخصيات المتوفرة على تكوين عال في مجال القانون، وعلى كفاءة قضائية أو فقهية أو إدارية، والذين مارسوا مهنتهم لمدة تفوق خمس عشرة سنة، والمشهود لهم بالتجرد والنزاهة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: