Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

الإعتقال يطال ملكة جمال شمال أفريقيا، و زوجها يفر إلى وجهة مجهولة.

أكادير24 | Agadir24

 

طال الإعتقال يطال ملكة جمال شمال أفريقيا وعارضة الأزياء الجزائرية وحيدة قروج بعد أن ألقت السلطات الجزائرية القبض عليها، بتهمة حيازة المخدرات، في الوقت الذي فر زوجها إلى وجهة مجهولة.

و ذكرت مصادر إعلامية جزائرية أن الإعتقال جاء إثر مداهمة بيت وحيدة قروج والقبض عليها ليلة رأس السنة، بينما تمكّن زوجها من الفرار بمجرد علمه بخبر اعتقال زوجته.

و أوضحت ذات المصادر بأنه تم القبض على قروج ليلة رأس السنة، من طرف فرقة مكافحة المخدرات، بعد أن تم اقتحام منزلها والعثور على كمية كبيرة من المخدرات الصلبة ومبالغ مالية مهمة، حيث تم نقلها إلى مركز الأمن بالجزائر العاصمة للتحقيق.

وأضافت المصادر ذاتها أن عارضة الأزياء الجزائرية كانت ضيفة إحدى القنوات التلفزيونية الخاصة ليلة رأس السنة، في بثّ مسجّل وتمت مداهمة بيتها والقبض عليها في تلك الليلة، بينما تمكّن زوجها من الفرار بمجرد علمه بخبر اعتقال زوجته.

هذا، واشتهرت قروج على مواقع التواصل الاجتماعي بعد حصولها على لقب “ملكة جمال التراث الأفريقي”.

وتُعدّ قروج من بين أكثر الجزائريات شهرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وكانت دائمة الحضور الإعلامي.

وتقول قروج في تصريحات سابقة لصحيفة “النهار” الجزائرية، إنها لا تعتبر نفسها مشهورة تواصل اجتماعياً بل هي عاملة في مجال الدعاية والإشهار وتتقاضى أموالا مقابل ذلك.

ويتم تداول أخبار وحيدة قروج على نطاق واسع في المواقع الجزائرية، ومنها خبر حملها بطفلها الثاني، حيث نشرت في سبتمبرمن العام الماضي صورة مع زوجها على “إنستغرام” وكتبت “الحمد لله سأصبح أما للمرة الثانية، حققت حلم زوجي وابنتي” إضافة إلى خبر مرضها العام الماضي، حين صرحت لوسائل إعلام محلية بأنها تعرضت “للسحر” وقد أجرت حينها عملية جراحية لإزالة كيس مائي من بطنها.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.