اعتماد دراسة جدوى لانجاز مشروع خط السكة الحديدية بين مراكش و أكادير

أكادير24

 

تم اعتماد دراسة جدوى قيد انجاز بشأن مشروع خط السكة الحديد بين مراكش وأكادير، الذي أعلن عنه الملك محمد السادس أمس في خطابه بتاريخ 6 نوفمبر 2019.

 

وذكر خبير لدى المكتب الوطني للسكك الحديدية بأنه “تم الانتهاء من هذه الدراسة المعدة في إطار مخطط السكك الحديدية الذي سيمتد إلى عام 2040. يهم مشروع مراكش-أكادير إنشاء خط سكة حديد عالي السرعة (LGV)، لأن ما يسمى بقطارات الخطوط البعيدة لم تعد مربحة على مستوى الاستثمارات والمداخيل”.

المرحلة الثانية، وهي الأكثر حساسية والأكثر أهمية- قبل بدء أعمال المشروع- تتعلق بالتمويل. وقالت مصادرنا: “هذه معادلة ما زالت بحاجة إلى حل”.

وكان الملك محمد السادس قد أعلن في خطابه أمس الأربعاء 6 نوفمبر بمناسبة الذكرى 44 للمسيرة الخضراء عن مشروع ربط مراكش وأكادير بخط السكة الحديدية عن إنشاء الطريق السريع بين أكادير والداخلة.

و كان وزير التجهيز، عبد القادر عمارة، قد أكد أن خبراء وزارته يتعين عليهم أن يحلوا بالداخلة من أجل التدارس مع الجهة إمكانيات إنشاء طريق مزدوج.

هذان القراران، اللذان أعلن عنهما مساء أمس العاهل المغربي في كلمته، قوبلت بارتياح كبير في الأوساط السياسية ومن قبل المغاربة بشكل عام.

تجدر الإشارة إلى أن الملك محمد السادس كان قد تحدث عن مشروع خط سكة حديدية عبر الصحراء.

كان ذلك قبل ثلاث سنوات، في خطاب ذكرى المسيرة الخضراء يوم 6 نوفمبر 2015.

وقال العاهل المغربي حينها “لدينا حلما ببناء خط للسكة الحديدية، من طنجة إلى لكويرة، لربط المغرب بإفريقيا.

وإننا نرجو الله تعالى أن يعيننا على توفير الموارد المالية، التي تنقصنا اليوم، لاستكمال الخط بين مراكش ولكويرة”.

 

عن 360 بتصرف

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: