اعتقال لص خطير يستغل وسامته و سيارته الفارهة للإيقاع بالضحايا من الفتيات و النساء الموظفات.

اعتقلت عناصر الدرك الملكي بأمزميز يوم أمس الأربعاء، متهما وسيما بتهمة النصب و الاحتيال على النساء و الفتيات الموظفات بالخصوص بالمنطقة.

وذكرت مصادر مقربة، بان الموقوف كان يستغل وسامته و سيارة فارهة من أجل الإيقاع بالضحايا و سرقة ما بحوزتهن، مشيرة بان المتهم وقع في كمين حين كان يقوم باستدراج إحدى الضحايا صوب مكان خاص، قبل أن يتوقف ويطالبها بالترجل من السيارة رغبة في شراء شيء ما من محل للمواد الغذائية، ليختفي عن الأنظار بسرعة وبحوزته حقيبة الضحية التي تتوفر على أغراضها الخاصة، و أشارت المصادر نفسها، أن الموقوف يستغل وسامته للإيقاع بالموظفات اللواتي يعملن بمختلف المصالح الإدارية و المؤسسات الخاصة، قبل أن يسرق هواتفهن وحقائبهن بالحيلة.

هذا، و تم وضع الموقوف رهن تدابير الحراسة النظرية، بعد اعترافه بالمنسوب إليه…

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: