إهمال نتج عنه عجز، ينتهي بإذانة مدير مصحة بالحبس و غرامة 60 مليونا.

أكادير24

 

انتهت قضية الإهمال الذي نتج عنه عجز،  بإذانة مدير مصحة بالحبس و غرامة 60 مليونا.
فقد أدانت ابتدائية ورزازات الممثل القانوني لمصحة بوززازات بثلاثة أشهر حبسا موقوف التنفيذ، وغرامة مالية نافذة قدرها 10 ألاف درهم مع تحميله الصائر في الدعوى العمومية، كما حكمت بأدائه تعويضا للمطالب بالحق المدني مبلغ 60 مليون سنتيم عن الضرر في الدعوى المدنية التابعة، وذلك على خلفية اتهامه بتهم تتعلق بالتسبب في إصابة ومرض نتج عنه عجز بسبب الإهمال والإمساك عمدا عن تقديم المساعدة لشخص في حالة خطر طبقا لمقتضيات القانون الجنائي.
وكان محمد نيت عطى قد تقدم بشكاية مباشرة نيابة عن ابنته عرض من خلالها أنه بتاريخ 2 غشت 2017 وقائع تتعلق بولادتها، موضحا أن ابنته لم تجد الطبيب في المصحة وقت مخاضها، وأنها وضعت جنينها بشكل غير طبيعي. وأضافت الشكاية أن المعنية بالأمر وضعت حملها بعد معاناة طويلة وصعبة بعد محاولات من أسرتها وطاقم المصحة للاتصال بالطبيب دون جدوى، وهو ما ألحق أضرارا عضوية ونفسية بالطفل الذي أصيب بيده اليسرى ووقع له تشوه ما زال قائما…
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: