أكادير: مظاهر مشوهة ونقط سوداء بأرقى الأحياء بالمنطقة السياحية و جوار القصر الملكي تثير استياء الساكنة. (+صور).

أكادير24

 

أعرب عدد من المواطنين القاطنين بحي فونتي خصوصا جناح “R”، المتاخم للقصر الملكي بأكادير، عن استنكارهم لوجود مظاهر مشوهة ونقط سوداء بهذا الحي الراقي.

وأوضح هؤلاء بأن عددا من أغطية قنوات الصرف الصحي تعرضت للسرقة في ظروف غامضة، وهو ما حول تلك القنوات إلى مجمع للأزبال و الأتربة وبقايا الأحجار  و الأعشاب و النفايات، ما تسبب في عرقلة سيلان المياه بشكلها الطبيعي.

كما أن عددا من بقع الفيلات الغير المبنية تحولت إلى ما يشبه مطارح للأزبال في مشاهد مقززة، مقابل غياب فضاءات خضراء ترقى بالمستوى البيئي لهذا الحي الراقي الذي يقطنه عدد من المسؤولين البارزين بالمدينة.

وفي تعقيبه على المشاهد المذكورة، أفاد رفيق رباح رئيس جمعية مدينتي، في تصريح خص به اكادير24 عن استنكاره لوجود مثل هذه المشاهد التي لا تليق البثة بحي راقي كحي فونتي المعروف بتواجد العشرات من الفنادق المصنفة، و الذي يقطنه عدد من مدراء و مسؤولي مؤسسات عمومية معروفة، مضيفا، بأن مسؤولا ساميا يقطن بالحي نفسه و يمر منه بشكل يومي، يرى بأم عينيه تلك المشاهد دون أن يكلف نفسه عناء القيام بالواجب لإصلاح بعض من الاختلالات التي يشهدها حيه و بالقرب من الفيلة التي يقطن بها، و شدد المتحدث نفسه على ضرورة تدخل الجهات الوصية كل من موقعه و مسؤوليته لوضع حد لتلك المشاهد التي لا تيلق إطلاقا بحي في قلب المنطقة السياحية و جوار القصر الملكي، آملا أن يلقى هذا النداء الآدان الصاغية، وبكل مسؤولية صادقة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: