أكادير : لعنة الإصابات بفيروس كورونا تضرب من جديد كتيبة الحسنية.

أكادير : لعنة الإصابات بفيروس كورونا تضرب من جديد كتيبة الحسنية.

ضربت لعنة الإصابات بفيروس كورونا من جديد كتيبة حسنية أكادير.
و أفاد بلاغ للنادي الأكاديري، بأن التحاليل المخبرية التي خضع لها الطاقم الإداري والتقني ولاعبو فريق حسنية أكادير، أمس الثلاثاء، كشفت عن ظهور ثلاث حالات إيجابية جديدة في صفوف النادي.
و أوضح البلاغ الذي تتوفر أكادير24 على نسخة منه، بأن المسحة الأخيرة التي أجريت على اللاعبين والطاقم الإداري أمس الثلاثاء، أكدت إصابة عضوين في الطاقم التقني والطبي، و لاعب في الفريق.

وبهذه الحالات الجديدة، ارتفعت حصيلة الإصابات بفيروس كورونا في صفوف نادي حسنية أكادير ، إلى 12 حالة مؤكدة، في أقل من أسبوعين، وذلك بعد تأكيد 5 إصابات في صفوف اللاعبين، ويتعلق الأمر بالمدافع ياسين الرامي عميد الفريق، وعبد العالي الخنبوبي، وأسمون عبد الله، وجمال الشماخ، وكريم أيت محمد، إضافة إلى المعد البدني، والمعالج الطبيعي، ومساعد المدرب.

يذكر ان هذه الإصابات الجديدة، تأتي مباشرة بعد هزيمة حسنية أكادير أمام نهضة بركان برسم نصف نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم.
تعليقات
Loading...