أكادير : فنادق تعيش المأساة، و أخرى مهددة بالاغلاق، وسياح يعيشون أصعب اللحظات في وضع أشبه بالاحتجاز.

أكادير24 | Agadir24

يعيش الوضع السياحي بمدينة أكادير حالا معقدا و صعبا، بسبب فيروس كورونا المستجد، بعد إلغاء عدد من الحجوزات بمختلف المؤسسات السياحية بلغت الى حدود اللحظة ما يقارب 14900 الغاء ب45 مؤسسة سياحية موزعة ما بين فنادق من 5 نجوم و4 نجوم وباقي المؤسسات، حسب ما ذكرته مصادر إعلامية مطلعة.

ومن المنتظر أن تتسبب هذه الأزمة والتي تمتد إلى قطاعات أخرى لها صلة مباشرة و غير مباشرة بالقطاع، في اعلان اغلاق عدد من الفنادق خلال الأيام القادمة، في الوقت الذي باشرت فيه عدد من المؤسسات الفندقية في تسريح عمالها و مستخدميها، وهو ما سيتسبب في أزمات اجتماعية كبيرة.

يقع هذا، في الوقت الذي ما زال فيه عدد من السياح يقبعون وسط فنادق المدينة المصنفة منها و الغير المصنفة، ينتظرون فرجا لأزمتهم الحادة، و منهم من لم تعد لديه الأموال للاستمرار و البقاء داخل الفنادق، كما ستتعقد وضعية بعضهم أكثر بعدما أغلقت المطاعم أبوابها منذ يوم أمس السبت.

يذكر أن المصالح الديبلوماسية و السلطات المحلية تباشر إجراءات إرجاع عدد من السياح إلى بلدانهم الأصلية.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: