أكادير : عملية التلقيح لفائدة نساء ورجال التعليم متواصلة بنجاح، و حوالي 300 مستفيد من العملية يوميا.

أكادير24 | Agadir24

يواصل مركز تلقيح رجال ونساء التعليم بأكادير استقبال الوافدين عليه من الأطر التربوية والإدارية التابعة لمختلف المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية، وذلك منذ انطلاق حملة التلقيح الوطنية ضد كوفيد-19.

في هذا السياق، صرح ممثل المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية بأكادير إداوتنان، الحسين أبو الوقار، بأن مركز تلقيح رجال ونساء التعليم بأكادير يستقبل يوميا حوالي 300 شخص ممن يتم تطعيمهم باللقاح في إطار جدولة زمنية وضعتها المديرية الإقليمية بتنسيق مع السلطات المحلية تحت إشراف قائد المنطقة الحضرية الرابعة نور الدين قهوي و رجال السلطة المحلية، وذلك في احترام تام للتدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية التي توصي بها اللجان المختصة.

وشدد أبو الوقار، على أن المديرية الإقليمية انخرطت في عملية التلقيح ضد كوفيد-19، حيث قامت بتعبئة مختلف أطرها من أجل هذا الغرض، الأمر الذي أدى إلى رفع مستوى الوعي في الأوساط التربوية بأهمية التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد.

في سياق متصل، أكدت الطبيبة بمركز تلقيح رجال ونساء التعليم بأكادير، مريم معروفي، بأن عملية تلقيح الأطر التربوية والإدارية في المركز المذكور تمر في ظروف جيدة منذ انطلاقها يوم الجمعة الماضي، مضيفة أن المركز لم يسجل حدوث أية أعراض جانبية في صفوف المطعمين باللقاح.

و دعت الممرضة بمركز تلقيح رجال ونساء التعليم ، خديجة ميريمي، من جانبها جميع رجال ونساء التعليم إلى الانخراط بشكل أكبر في هذه العملية لإنجاح حملة التلقيح الوطنية، والتي تعتبر رهينة باستجابة المواطنين المستهدفين وتوجههم إلى مراكز التلقيح، كما أكدت ذات الممرضة على ضرورة احترام مواعيد أخذ الجرعة الثانية من اللقاح بالنسبة لمن تلقوا الجرعة الأولى منه، مشيرة إلى أن الفارق الزمني بينهما حدد في 28 يوما.

يذكر أن نساء ورجال التعليم يعتبرون من بين الفئات المستهدفة في المرحلة الأولى من حملة التلقيح الوطنية ضد كوفيد-19، وذلك باعتبارهم محاربين في الصفوف الأمامية ضد الفيروس، وذلك إلى جانب فئات أخرى من بينها الأطقم الطبية و موظفو الأمن بمختلف أسلاكهم.

تعليقات
Loading...