Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب
:
:

أكادير: اختتام فعاليات ألموكار ايموران في نسختة الثامنة (+صور)

أكادير24

شاطئ إيموران بجماعة أورير ، اختتمت فعاليات مهرجان ألموكار إيموران في نسخته الثامنة، تحت شعار “إيموران ذاكرة وتنمية”، والذي دام أربعة أيام منذ يوم الخميس الماضي.

وفي هذا الصدد ألقيت محاضرة حول تاريخ إيموران والمنطقة بضريح الولي الصالح أيت إعزا وهدى، والتي أطرها الدكتور والأستاذ الجامعي أحمد صابر ، حيث ذكر الأخير إلى أن تاريخ الإحتفال بألموكار إيموران  يرتبط بالانتصار التاريخي لأهل تمراغت على الغزو البرتغالي سنة 1541 ميلادية ، بعد تشييد البرتغال لحصنهم الشهير “بن مراو”، والتي لا تزال معالمه ظاهرة على شبه الجزيرة، والمدعوة بصخرة إيموران.

 

هذا وينظم الموسم المذكور في الجمعة الأولى لشهر شتنبر، حيث يعتقد فيه السكان الأصليين  يوما تنمحي فيه كل الصراعات بين السكان، وموسما للخطوبة بين فتيات وفتيان المنطقة، كما يعتبر زيارة وتبرك بالصخرة الصامدة وسط الأمواج ، ويعتبر زيارتها بمثابة عهد للحب والوفاء بين المقبلين على الزواج.

جدير بالذكر أن مهرجان ألموكار إيموران في نسخته الثامنة عرف مجموعة من الأنشطة الموازية، كعروض فن التبوريدة على مدى اربعة أيام بساحة المجاورة للصخرة، وكذا مسابقات رياضية في ركوب الموج صنف البودي بورد والسورف في كلا الجنسين وكرة القدم.

 

 

هذا وعرف المهرجان سهرتان فنيتان شارك فيها فنانون محليون وأمازيغ أحيوا السمر الفني بشاطئ إيموران ، نذكر منهم الفنان لحسن بيزنكاض والرايس الحاج احمد امنتاك والحبيب بوطاكسي.

وفي تصريح لأكادير 24، صرح عمر حموش رئيس جمعية ألموكار إيموران للتراث والموروث الثقافي، إلى أن المهرجان حقق ما يهدف إليه في تشجيع السياحة الثقافية والرواج الإقتصادي بالمنطقة، وربط اواصر التواصل والحوار والتبادل الثقافي بين الساكنة المحلية وزوار المهرجان، إلى جانب الحفاظ على الموروث الثقافي والحضاري لأسطورة إيموران، والتعريف والإشعاع بالمنطقة جهويا ووطنيا ودوليا.

 

وأضاف المتحدث ان الجمعية منذ ثماني دورات من التأطير والتسيير لموسم ألموكار إيموران ، جاء بنفس جديد وباستراتجية لتطوير المهرجان، قصد التنمية والتي تهم الرواج الإقتصادي لفائدة شباب المنطقة، وكذا تشجيع الفرق والمجموعة الفنية المحلية لإبراز مواهبها كفرقة كناوة تمراغت وأفتاس ومجموعتي أيت اسايس نتغازوت وإنرزاف نسوس، إلى جانب تكريم مجموعة من الوجوه والشخصيات، التي أعطت للمنطقة الشيء الكثير، وكذا تتويج الفائزين في فن التبوريدة والانشطة الرياضية.

وختاما النسخة الثامنة لمهرجان إيموران عرفت نجاحا سواءا الحضور الكبير لزوار الموسم بمختلف المناطق والمدن،  وكذا الرواج الإقتصادي والتجاري المهم، او التنظيم المحكم من لدن اللجنة المنظمة والسطات المحلية والدرك الملكي والقوات المساعدة وعمال الجماعة الترابية لأورير.

قد يعجبك ايضا
Loading...