Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

أكادير:وزير الصحة يدعو الصيادلة إلى المشاركة في تأهيل القطاع ويقترح اعتماد قانون بديل لتأطير المهنة

تابعوا أكادير24 على أخبار جوجل

ناشد الحسين الوردي، وزير الصحة، اليوم السبت بمدينة أكادير، الصيادلة إلى الإســراع بتمكين الوزارة من التعديلات الكفيلة بتطــوير القطــاع والنهـوض بأوضاع المهنيين. وأضاف الوردي أثناء الافتتاح الرسمي لفعاليات الدورة الثانية للمعرض الدولي الكبير لصيادلة الجنوب أن الكرة توجد حاليا فــي ملعب الصيادلة، مطالبا إياهم بإمداده بأفكار “مكتوبة” قادرة على تقــــويم الاختلالات التي تعيـق مجال عملهم خاصة وأن موعد نهاية انتدابه الحكومي أصبح وشيكا. الوردي، الذي لقيت مشاركته في أشغال التظاهرة، التي اختير لها كموضوع “تطور القوانين المنظمة للصيدلة.. تجارب الكيبيك وسويسرا وتونس والمغرب”، ترحيب المهنيين اللذين أطلقوا عليه لقب “وزير الصيادلة”، أشاد بالمجهود والروح الوطنية التي أبان عنها الصيادلة البائعين والموزعين والمصنعين أثناء المناقشات التي جمعت الطرفين بخصوص تخفيض أثمنة الأدوية، التي تعد من أبرز محاور السياسة الدوائية الوطنية، حيث تم تخفيض ثمن 2602 دواء، بنسب تصل إلى 80 بالمائة.
أما بخصوص تقنين بيع الأدوية، قال الوردي أنه يساند الصيادلة في هذه النقطة، إذ لا يعقل ان تباع بعض الأدوية في العيادات لأن عملية البيع تتم في الصيدليات، كما لا يعقل، يضيف الوزير التقدمي، أن تباع الأدوية في المصحات بنفس ثمنها في الصيدليات أو ما يصطلح عليه باللغة الفرنسية بprix public de vente (PPV) ، مشيرا إلى أن وزارته ستتخذ الإجراءات اللازمة في هذا المجال.
وفيما يتعلق بمشروع قانون109.12، المتعلق بمدونة التعاضد، خاصة المادتين 2 و138، اللتان تسمحان للتعاضديات ببيع الأدوية والمستلزمات والمعدات الطبية، أوضح الوزير أنه يجب اتباع القانون خاصة المادة 44 من القانون 65.00 التي تحدد مجال اشتغال كافة المتدخلين في القطاع. الوزير تطرق كذلك إلى مطلب تحيين مــدونة الــدواء والصيــدلـة 17-04، إذ قــال في هذا السياق بأنه يساند طــرح قانــون بـديل لتــأطيــر مهنة الصيدلة كون القانون الحالي يعد متجاوزا عوض القيام بتعديــلات جــزئيــة ستكون مجرد محاولات ترقيعية، حسب تعبير الوزير.
يشار إلى أن الافتتاح الرسمي للدورة الثانية للمعرض الدولي الكبير لصيادلة الجنوب عرف أيضا مشاركة محمد الوفا، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة،. المكلف بالشؤون العامة والحكامة، محمد الشيخ بيد الله، وزير الصحة السابق، زينب العدوي، والي جهة سوس ماسة، إضافة إلى عدد من المسؤولين عن قطاع الصيدلة على الصعيدين الوطني والجهوي.
طارق البركة

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.