أثرياء مغاربة يفقدون سياراتهم الفارهة بعد احتراق سفينة في سواحل فرنسا

أكادير24

فقد مجموعة من الأثرياء و رجال الأعمال المغاربة بضائع و سيارات فارهة إثر احتراق و غرق سفينة حاويات إيطالية كانت متجهة إلى ميناء الدار البيضاء و دكار و كوناكري و البرازيل.

السفينة الإيطالية كانت تحمل نحو ألفي سيارة فاخرة، تشمل نحو ثلاثين سيارة بورش احترقت و غرقت بالقرب من ساحل فرنسا الأسبوع الماضي.

ووفقاً لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإنه تمّ إنقاذ جميع أفراد الطاقم البالغ عددهم 27 على متنها من قبل الجيش البريطاني، على الرغم من أن السلطات الفرنسية سرعان ما بدأت في تنظيف بقعة نفط ناتجة عن الغرق.

وغرقت السفينة حوالي 150 ميلا بحريا جنوب غرب بريست، فرنسا، على عمق 15000 قدم تحت سطح المحيط.

وأكدت شركة صناعة السيارات الألمانية بورش، أن السفينة المنكوبة كانت تحمل أربعة من طراز “جي تي 2 ار اس 911” وانتهى إنتاج هذا النموذج المحدد في فبراير الماضي، لكن شركة بورش، ستقوم بتصنيع عدد قليل آخر لتعويض الشحنة المفقودة، وفقاً لشركة “كارسكوبس”

تعليقات
Loading...