Advert Test

بروفسور أمريكي: الناس يموتون بسبب العلاج الكيميائي وليس من السرطان

مشاهدة 20 مارس 2017

فجر بروفسور أمريكي يمارس مهنة الطب مفاجأة من العيار الثقيل، مؤكدا أن العلاج الكيميائي لا ينجح في علاج مرض السرطان بل هو مجرد خدعة. وأوضح الطبيب الأمريكي، أن الأطباء يصفون العلاج الكيميائي لجني الأموال، مضيفا أن كلفة جلسات العلاج الكيميائي لحالة سرطان واحدة هي بمعدل 300000 مليون دولار أمريكي. وتوصل البروفسور إلى أن من يخضع للعلاج الكيميائي يموت بعد ثلاث سنوات من تشخيص السرطان، في حين يعيش الأشخاص الذين رفضوا العلاج الكيميائي أربع مرات أطول من الذين اختاروه كعلاج.

اقرأ أيضا...
loading...
Switch to mobile version
×