Advert Test

أخنوش “السوسي” يدعو إلى إعادة ترتيب الصفوف داخل حزبه

مشاهدة 8 يناير 2017

عقد حزب التجمع الوطني للأحرار، اليوم السبت، بوجدة، لقاء تواصليا مع مناضلي وأطر الحزب بجهة الشرق تحت شعار “البناء المؤسساتي الحزبي دعامة أساسية لتعزيز المسار الديمقراطي”.

 ودعا رئيس الحزب، السيد عزيز أخنوش، في كلمة بالمناسبة، مناضلي ومناضلات التجمع الوطني للأحرار إلى العمل، كل من موقعه، من أجل الدفع قدما بالحزب وتمكينه من تبوإ المكانة التي يستحقها في المشهد السياسي الوطني.

وأكد أخنوش، خلال اللقاء، الذي غطته وكالة الأنباء الرسمية “لاماب”، حضره عدد من أعضاء المكتب السياسي للحزب، ضرورة إجراء تقييم لعمل الحزب، والوقوف على مكامن القوة والضعف فيه، واتخاذ كافة الإجراءات التنظيمية التي من شأنها تعزيز حضور الحزب في مختلف الجهات والأقاليم، بغية الاقتراب أكثر من المواطن والاستماع لانشغالاته.

اقرأ أيضا...

وأبرز أهمية مثل هذه اللقاءات، باعتبارها مناسبة للاستماع لانشغالات واقتراحات مناضلات ومناضلي الحزب، والعمل وفق مقاربة تشاركية على بلورة تصورات ورؤى تمكن من رفع التحديات المطروحة.

وتركزت باقي المداخلات حول عدة قضايا، منها إعادة هيكلة الحزب، وتعزيز التمثيلية النسائية في هياكله، فضلا عن الإسراع بإحداث تنظيمات موازية لإعطاء الحزب إشعاعا أكبر وتقوية حضوره في مختلف القطاعات.

Switch to mobile version
×