هشام العلولي:سطرنا إستراتجية لاحتضان ملعب أكادير الكبير مقابلات الشان ،والحسنية ومعسكر التربص للعديد من الفرق الأوروبية

سيكون للملعب الكبير بأكادير  ، في غضون الأشهر المقبلة ،موعدا لعدد من الفرق الأوروبية قصد خوض معسكر التربص ،واستقبال مقابلات الحسنية ،إضافة إلى احتضانه للمجموعة الرابعة للشان.وعن الإستراتجية التي وضعتها إدارة الملعب  ،كان للجريدة   هذا الحديث مع هشام العلولي ،مدير الملعب الكبير بأكادير:

_ مسؤولو ثمانية فرق من أوروبا زاروا مدينة أكادير ،للبحث عن ملعب لإجراء تربص إعدادي بعد نهاية البطولة  الأوروبية .ماذا عن ذلك ؟

طبعا ملعب الكبير بأكادير ،منخرط مع جميع فعاليات مدينة الانبعاث و جهة سوس ماسة ،من أجل وضع إستراتجية لتشجيع السياحة الرياضية بالمنطقة .وهذه الزيارة جاءت في إطار زيارة  رؤساء ثمانية فرق أوروبية ،كالنرويج،إنكلترا ،فرنسا واسكتلندا .هؤلاء المسئولون يبحثون عن أماكن بديلة للأماكن التي يلتجئون إليها  من قبل ،إضافة إلا أن مدينة أكادير لديها جميع الإمكانيات و الظروف المواتية لاحتضان  طينة هذه الفرق .حيث أن ملعب الكبير بأكادير يتوفر على مرافق و تجهيزات في مستوى عال ،وملاعب ملحقة للتداريب تستجيب لمعايير دولية .فضلا عن حلول هذه الفرق بهذا الملعب ،سيعود بالنفع على المنطقة سياحيا ،اقتصاديا واجتماعيا.

_ هل هناك تاريخ محدد لإجراء هذه الفرق التربص بالملعب أدرار ؟

كانت زيارة ميدانية للإطلاع على مرافق الملعب واقترحوا  العودة في دجنبر  وفبراير المقبل لخوض معسكرات تدريبية .ومع احتضان مدينة أكادير للشان ،فإدارة الملعب مجبرة لدراسة أجندة المباريات والفرق الإفريقية التي ستدرب بذات الملعب .وفي هذا الصدد فإدارة الملعب، بصدد دراسة طلباتهم .

_ أكادير ستحتضن المجموعة الرابعة للشان ،غير أن بعض الألسن تلوك عن إقبال بعض الملاعب حول إغلاق أبوابها لصيانة العشب ،كمراكش ،الدارالبيضاء وطنجة .هل ملعب أكادير مقبل على هذا الاجراء ،خاصة وأنه سيستقبل كل من الفتح الرباطي ،الوداد والمغرب  التطواني ،قبل نهاية الشطر الأول من البطولة الاحترافية؟

بالنسبة للملعب الكبير بأكادير ،استغلينا فترة الراحة بمناسبة  إجراء  المنتخب الوطني لمقابلته ضد الكابون ،إضافة إلى فترة 15 يوم من توقف البطولة ،كما ان الحسنية أجرت مقابلاتها خارج قواعدها ،بمجموع أربعة اسابيع .فتم صيانة العشب ،لدى فحالته جيدة مما سيكون فرصة لمسايرة مباراة حسنية أكادير إلى غاية شهر يناير المقبل ،بغية مرور مباريات الشان في أحسن الظروف.

محمد بوسعيد

تعليقات
Loading...