مهرجان فنون للشعروالشعرالمغنى المنظم بأكَادير،في دورته التاسعة، يحتفي بمختلف التعبيرات الشعرية بالمغرب.

ينظم منتدى فنون للثقافة والإبداع بأكادير،النسخة التاسعة،من مهرجان فنون للشعر والشعر المغنى” بأكادير،بشراكة بين جامعة ابن زهر ووزارة الثقافة ومجلس الجهة وكلية الاداب والعلوم الانسانية بأكَاديرفي الفترة الممتدة ما بين 13 و15 دجنبر 2018.
ويهدف هذا المهرجان،حسب ما ورد في الندوة الصحفية المنعقدة يوم الجمعة 7 جنبر الجاري بأحد فنادق مدينة أكَادير،إلى “ترسيخ الموروث الثقافي المغربي بجميع تلاوينه وتجلياته كانت الثقافة ولازالت في صلب اهتماماته”.
ولذلك يعتز منتدى فنون للثقافة والإبداع برئاسة الدكتورة ليلى الرهوني بتنظيم هذه النسخة تحت شعار:”الروحانية أصوات وطرق للمحبة “كشعاريحاكي أهمية الروحانية في نشرالحب وثقافة التسامح والانفتاح على الآخروتقبل الاختلاف.
وسيعرف يوم الإفتتاح بفضاء القصرالبلدي لأكادير جدلا فنيا بين شاعر العود ادريس المالومي والشاعر أنيس شوشان،بينما اليوم الثاني سيكون خاصا بالفن الأمازيغي مهدى للدكتورالباحث بجامعة بن زهر ا احمد الرقبي.
وسيشهد اليوم الختامي مشاركة فعالة للصوت الملائكي للفنانة سامية احمد،التي ستتحف الجمهور ب”ريبرتوار”صوفي جديد عنوانه نشيد المحبة.
وبالإضافة إلى ذلك ستعرف دورة هذه السنة من مهرجان “فنون للشعر المغربي المغنى”اهتماما خاصا بالثقافة الأمازيغية وبأبناء المنطقة المبدعين ممن أسدوا خدمات لهذا الموروث تشجيعا لهم على مواصلة الابداع والعطاء في الفن والكلمة الملتزمين.
ويتميز البرنامج العام بقراءات شعرية مغربية بمختلف الألسن يشارك فيها شعراء من فرنسا وتونس،وبتنظيم ندوات فكرية بمشاركة عدة باحثين ومهتمين بمواضيع ذات الصلة بالشعر العربي والمغربي عامة والامازيغي خاصة.

زيادة على المشاركة الصوفية التي ستكون حاضرة في شخص الأستاذة تورية اقبال،رئيسة شرف هذه الدورة،والأستاذ محمد فالسان ومشاركة بعض طلبة جامعة ابن زهربإنتاجاتهم الشعرية والفكرية في تيمة الشعر فنونه وألوانه .
.عبداللطيف الكامل

تعليقات
Loading...