Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب
:
:

مصير بطل ليلة الرعب بالطريق السيار بأكادير

أكادير24 | Agadir24

أحالت مصالح الدرك الملكي بتامزاورت التابعة لسرية تارودانت الجانح الخطير الذي تسبب في كسر عدد من السيارات والشاحنات بالطريق السيار بأكادير على وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بتارودانت. حيث تمت إحالته على السجن الفلاحي في إنتظار محاكمته بالأفعال المنسوبة إليه.

وكان الموقوف قد أصاب مساعد سائق شاحنة في وجهه، حيث حصل الضحية على شهادة طبية حددت مدتها في 30 يوما من العجز.

وتعرض عدد من السائقين بالطريق السيار أكادير مراكش ليلة الأحد 21 نونبر الجاري وعلى طول المقطع الرابط بين أمسكروض وأركانة لوابل من الحجارة ما تسبب في تكسير زجاج عدد من السيارات والشاحنات، وإصابة أحد المرافقين لسائق شاحنة بجروح خطيرة على مستوى الوجه بعد إختراق حجارة طائشة للواقي الأمامي للشاحنة.

وحسب مصادر مطلعة لأكادير24، فإن الحادث إستنفر عناصر الدرك الملكي بكل من سرية أكادير وتارودانت، حيث تم القيام بحملات تمشيطية واسعة بالمناطق المذكورة بإشراف من قائد سرية تارودانت وقائد سرية أكادير على طول المسار المذكور.

وأضافت ذات المصادر على أنه وفي ظرف قياسي لم يتعدى الساعتان، تم فك هذا اللغز من طرف عناصر الدرك الملكي بتمزاورت على مستوى منطقة أركانة. حيث تم توقيف المتهم الرئيسي في هذا الفعل الإجرامي بأحد الأودية.

ذات المصادر أوضحت أن الجاني الذي ينحذر من منطقة ازيلال، وهو من ذوي السوابق القضائية المتعددة قام بفعله الإجرامي بدافع الإنتقام من أصحاب العربات الذين رفضوا نقله.
وخلف هذا التوقيف موجة من الإرتياح في صفوف المتضررين ورواد الطريق السريع، خصوصا وأن الخبر إنتشر كالنار في الهشيم وسط المهنيين، وبباحات الإستراحة القريبة من مكان الإعتداء.

الصورة تعبيرية.

قد يعجبك ايضا
Loading...