مصير المتزوجة التي ضبطت رفقة عشيقين ضواحي أكادير

أكادير24 | Agadir24

أحالت مصالح الدرك الملكي ببلفاع السيدة المتزوجة التي ضبطت رفقة عشيقين على انظار النيابة العامة بمحكمة إنزكان، حيث قرر وكيل الملك إحالتها رفقة احد العشاق على السجن المحلي بأيت ملول، فيما اطلق سراح الثاني بعد تنازل زوجته.

وحسب مصادر مطلعة لأكادير24، فإن الزوج الذي ظل يشك في سلوك زوجته قام بأخذ هاتفها في غفلة منها ليكتشف فضائح بالجملة تتعلق بفيديوهات إباحية وصور خليعة مع مجموعة من العشاق، ما دفعه إلى تقديم شكاية في الموضوع لمصالح الدرك الملكي ببلفاع.

وفجرت التحقيقات في قضية السيدة المتزوجة التي ضبطها زوجها بمركز بلفاع بإقليم اشتوكة ايت باها ضواحي أكادير، وهي تخونه مع عشيقها قبل أن يقوم بنصب كمين لها وتوقيفها رفقة عشيقين يوم الجمعة 27 غشت الجاري.

وأضافت ذات المصادر أن مصالح الدرك الملكي تفاعلت بجدية مع الشكاية، حيث تم توقيف الزوجة رفقة شخصين، حيث تقرر الإحتفاظ بها رفقة العشيقين في تدابير الحراسة النظرية.

تعليقات
Loading...