مديرية الصحة بسوس ماسة تقدم معطياتها بخصوص حالتي إنزكان و القليعة، وتكشف حقيقة وفاة رضيع وعلاقتها بفيروس كورونا، وت

أكادير24

أكدت المديرية الجهوية للصحة بجهة سوس ماسة، أن التحاليل المخبرية للرضيع المتوفى جاءت نتيجتها سلبية، مشيرة، أن الوفاة لا علاقة لها بمرض كوفيد 19.

و أوضحت المديرية في بلاغ لها، أن الادعاءات حول الحالة المؤكدة الأخيرة، والتي تهم الرجل المسن، تم تشخيصها بالمستشفى الاقليمي انزكان ايت ملول، مؤكدة، أن المعني بالأمر لم يسبق له بتاتا أن تقدم طالبا للعلاج بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير إلى حين توجيهه، لما تم تأكيد إصابته، بعد أن خضع للتحاليل المخبرية بمصلحة الطب العام بمستشفى إنزكان.

هذا، و بالنسبة لحالة القليعة، أكدت المديرية في نفس البلاغ الذي توصلت أكادير24 بنسخة منه، أنه تم استقبال السيدة بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير، يوم 16 ابريل 2020، حيث تم التكفل بحالتها و إجراء جميع الفحوصات اللازمة بما في ذلك الفحص بالأشعة للصدر، والتي اثبتت ان حالتها المرضية لا علاقة لها بمرض كوفي 19 و بالتالي لا تستدعي إجراء تحاليل مخبرية و إنها تعاني من مرض مزمن تم علاجه، وبعد تحسن حالتها غادرت المستشفى يوم 18 ابريل2020.

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: