فيروس كورونا يتسبب في حالة استنفار كبير بعد تسلله إلى وسط شركات، و يقود إلى تعليق العمل بآلية “حذر”.

أكادير24

تسبب فيروس كورونا في حالة استنفار بعد تسلله إلى وسط شركات، و قاد إلى تعليق العمل بآلية “حذر”.

وفي تفاصيل الحادثين، ذكرت يومية “أخبار اليوم”، أن فيروس كورونا تسلل إلى ثلاث شركات متخصصة ضمن صناعة الأحذية في مدينة الدار البيضاء، ويواصل العمال التوافد على مستشفى “سيدي مومن” للقيام بفحوصات للتأكد من الإصابة بالعدوى أو عدمها، والمئات ينتظرون نتائج تحاليل أجروها قبل أيام.

ويهم هذا المعطى تشكل بؤرة مهنية جديدة لتفشي المرض على مستوى العاصمة الاقتصادية، وذلك بعد بؤرتين سابقتين في شركة للمنتجات شبه الطبية وأخرى خاصة بالحليب والأجبان.

أخبار اليوم اليوم ذكرت أيضا، أن 9 إصابات بـ”كوفيد 19″ جرى تسجيلها في الثكنة العسكرية بمدينة فاس، بينما وصلت العدوى إلى شرطيّين يعملان في “قوات حَذَر” نتيجة مخالطتهما لعسكريين مصابين أثناء أداء المهام الموكولة للجميع.

في هذا السياق، ذكر المصدر ذاته، أن المسؤولين العسكريين والأمنيين قرروا بتنسيق مع وزارة الداخلية، أن يجري تعليق العمل بآلية “حذر” بشكل مؤقت، كإجراء احترازي خلال المرحلة الحالية، بمختلف أحياء وشوارع وفضاءات العاصمة العلمية للمملكة.

وزادت اليومية أن 93 من الجنود الآخرين يتواجدون في القاعدة العسكرية بابن جرير من أجل متابعة العلاج من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، بينما 118 من الجنود الآخرين قد تماثلوا فعلا للشفاء…..

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: