Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

صديقي يدلي بتوضيحات بخصوص وضعية القطيع والاستعدادات لعيد الأضحى

أكادير24 | Agadir24

 

كشف وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، تفاصيل تهم وضعية القطيع والاستعدادات المرافقة لعيد الأضحى.

في هذا الصدد، أكد الوزير في رده على أسئلة شفوية بمجلس النواب أن “القطيع في وضع صحي مُرْضي”، مشيرا إلى أن “الاستعدادات لعيد الأضحى بدأت بالإحصاء ومراقبة وحدات التسمين”.

وأفاد الوزير أن “عملية ترقيم القطيع بدأت، حيث شملت ثلاثة ملايين رأس، على أمل أن تستمر العملية خلال الأيام المقبلة لتصل إلى سبعة ملايين رأس”، مشيرا إلى أن “هذا هو الرقم الذي يحتاجه المغرب لتأمين الطلب على المواشي في عيد الأضحى”.

وفي سياق متصل، أشار ذات المسؤول الحكومي إلى أن مسطرة مراقبة القطيع يشرف عليها المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية “أونسا”، مؤكدا أن الأخير يقف على وضعية وحدات التسمين والأعلاف وكل ما يرتبط بالوضع الصحي للقطيع من الآن وإلى غاية يوم عيد الأضحى.

وأبرز وزير الفلاحة أنه يتوقع أن يعرف الإنتاج الحيواني أداء جيدا بفضل انتعاش المراعي خلال الفصل الربيعي وتنزيل البرنامج الاستعجالي لدعم الأعلاف، وهو ما مكن من استعادة المواشي ثمنها في الأسواق الوطنية، وفق تعبيره.

وخلص صديقي إلى أن “وضعية قطاع تربية المواشي تعرف تحسنا بفضل الدعم المقدم لمربي الماشية من خلال البرنامج الاستثنائي للتخفيف من آثار نقص التساقطات المطرية وتحسين المراعي والموفورات العلفية لموسم الربيع”، مما ساهم بشكل كبير في الحفاظ على أداء قطاع الإنتاج الحيواني.

يذكر أن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغدائية (أونسا)، كان قد أعطى، تحت رعاية وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، انطلاق عملية ترقيم الأغنام والماعز المعدة لعيد الأضحى 1443/ 2022 بمجموع التراب الوطني.

وأوضح المكتب في بلاغ له أنه سيتم ترقيم جميع الأغنام والماعز المعدة لعيد الأضحى المقبل باستخدام حلقة صفراء اللون تحمل رقما تسلسليا وحيدا لكل حيوان، إلى جانب تثبيت عبارة “عيد الأضحى” على إحدى أذني الأضحية، وذلك بشكل مجاني لفائدة جميع المربين والمسمنين.

وأضاف المكتب أن عملية الترقيم هذه تهدف إلى تمكين المواطنين من اقتناء أضحية مرقمة يمكن تتبع مسارها عند الضرورة.

وإلى جانب ذلك، سيقوم المكتب نفسه بتعزيز عمليات المراقبة والتتبع لعيد الأضحى، بما فيها مراقبة جودة مياه شرب الأضاحي وأعلاف الماشية والأدوية المستعملة في الضيعات ووحدات التسمين، إضافة إلى مراقبة تنقلات فضلات الدجاج التي تتم عبر ترخيص مسبق من المصالح البيطرية للمكتب بهدف تتبع مسارها.

قد يعجبك ايضا
Loading...