Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

صدمة لـ”الصابيري” بعد حرمانه من الهدف الذي سجله في مرمى المنتخب البلجيكي

أكادير24 | Agadir24

 

 

تلقى الدولي المغربي عبد الحميد الصابيري بلاغا من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” يخبره بأن الهدف الذي سجله من ركلة حرة جانبية في مرمى المنتخب البلجيكي في المباراة التي جمعته مع المنتخب المغربي، قد سحب منه.

هذا، وقد تم إبلاغ الصابيري، لحظات بعد انتهاء المواجهة، بأن الهدف قد نسب للمدافع غانم سايس، حيث أكدت مراجعة تقنيي “الفيفا” للهدف أكثر من مرة أن قائد المنتخب المغربي هو آخر من لمس الكرة قبل استقرارها في الشباك.

وكان الجميع قد اعتقد، بمن فيهم سايس، أن الصابيري هو من سجل الهدف الافتتاحي لـ”أسود الأطلس” في مونديال قطر، وظهر على شاشة العرض الداخلي بالإضافة إلى شاشة النقل التلفزيوني اسم الصابيري كمسجل للهدف.

وإلى جانب ذلك، نسبت جميع المواقع المختصة في البث المباشر للنتائج الهدف للصابيري، قبل أن يراجع “الفيفا” اللقطة وينشر بلاغا بهذا الشأن.

وكان الصابيري قد أعرب عن سعادته بالتسجيل في تصريح لوسائل الإعلام قال فيه : “هذا يوم كبير للمغرب.. لقد حاولنا تقديم كل شيء للفوز في هذه المباراة”، مضيفا : “حصلنا على ركلة ثابتة وطلبت تنفيذها وهذا ما حصل فانتهت الكرة في الشباك”.

وتجدر الإشارة إلى أن المنتخب المغربي كان قد فاز بهدفين دون رد على نظيره البلجيكي، في المباراة التي أقيمت يوم أمس على أرضية ملعب الثمامة، برسم ثاني جولات المجموعة السادسة من منافسات مونديال قطر 2022.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.