ساعات قبل الكشف عن نتائج الحركة الانتقالية…رجل سلطة برتبة باشا ينجو من محاولة انتحار

حاول رجل سلطة برتبة باشا، أول أمس الثلاثاء، وضع حد لحياته، بعد تناوله مادة سامة داخل إقامته بمنتجع سيدي بوزيد بإقليم الجديدة.

وأكدت يومية الأحداث المغربية، أنه من المرجح أن يكون الباشا المتحدر من مدينة الرباط، قد تناول جرعة زائدة من دواء الكلاب، ما سبب له آلاما حادة على مستوى البطن فقد على إثرها قدرته على المقاومة ليستقبل سيارته ويتجه على وجه السرعة صوب قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة، حيث تمت إحالته على قسم الإنعاش بالمستشفى ذاته ليخضع لعملية غسل المعدة.

وأضافت اليومية، أنه فيما مازالت أسباب إقدام رجل السلطة على محاولة الانتحار مجهولة، فقد قرر الطاقم الطبي المعالج الاحتفاظ به تحت المراقبة الطبية إلى أن تستقر حالته الصحية، ليتم إخضاعه لعلاجات دقيقة لمعرفة مدى تأثر جهازه الهضمي بمفعول المادة السامة، التي تناولها.

تعليقات
Loading...