ركاب حافلة يتحولون إلى هياكل مجمدة بسبب عاصفة ثلجية

أكادير24

تسببت عاصفة ثلجية بمدينة نوريلسك الروسية، في تعطل حافلة في أول يوم عمل لها في العام الجديد وتحولت الرحلة إلى تجربة مرعبة لركابها الذين تجمدوا من شدة الصقيع، بعدما حوصروا لمدة 40 دقيقة داخلها في درجة حرارة 15 فهرنهايت (26 درجة سيلزيوس).

وقال مسؤول محلي في المدينة، إن الحافلة ظلت عالقة في الثلوج لمدة 40 دقيقة، بالإضافة إلى أن بعض النوافذ كانت مفتوحة، عندما هبت عاصفة ثلجية بسرعة 65 ميلاً في الساعة، ما أدى إلى تغطية جميع الركاب بالثلوج، قبل أن يتمكنوا من الحركة مرة أخرى، حسب ما ورد في صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وتعد نوريلسك الروسية ثاني أكبر مدينة في القطب المتجمد الشمالي بعد مورمانسك، ويعاني السكان طوالتسعة أشهر سنوياً من الشتاء، وعدة أشهر من الظلام الكامل، وحتى في الصيف غالباً ما تصعب إذابة الجليد على الأرض.

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: