“دفيني من البرد القارس” شعار حملة نوعية استهدفت المتشردين بعاصمة الفضة.

أكادير24

دشن شباب في تيزنيت حملة تحت شعار «“دفيني من البرد القارس”» وتروم توفير الملابس الشتوية والأغطية للمشردين والفقراء في المدينة السلطانية ،عاصمة الفضة.

في هذا السياق، وزعت جمعية اوزي للأعمال الاجتماعية والأشخاص بدون مأوى ،ليلة الاربعاء/ الخميس 21 نونبر الجاري، 15 وجبة عشاء والأغطية والأفرشة والملابس على الأشخاص بدون مأوى، المتواجدين في مختلف شوارع المدينة ، والمتضررين من قساوة البرد.

وتأتي هذه الحملة الاحسانية، في إطار اهتمام الجمعية بفئة المتشردين الذين يتخذون من الشوارع مأوى لهم.

وفي تصريح خاص لموقع اكادير 24 قال الحسين واكريم، رئيس جمعية اوزي للأعمال الاجتماعية والأشخاص بدون مآوى بتيزنيت، إن هذه الحملة الثانية خلال هذا الشهر قامت بها جمعيتنا ، بعد الحملة التي شملت عددا من الاشخاص بدون مأوى وايداعهم بمركز الايواء بمقر جمعية اولاد تيزنيت.


وأضاف واكريم ، بأن أعضاء الجمعية وبتنسيق مع السلطة المحلية وبدعم من مجموعة من المحسنين بالمدينة ، تجندوا جميعا لإدخال الدفء على الأشخاص بدون مأوى، والذين يعانون من الألم جراء موجة البرد القارس الذي تعرفه مدينة تيزنيت.

وأوضح واكريم، ان الجمعية أطلقت على هذه الحملة شعار، “دفيني من البرد القارس”، والذي تعتزم من خلاله تنظيم حملة دفء لفائدة المشردين، طيلة فصل الشتاء، حيث يقوم اعضاء الجمعية بجولات ليلا لرصد الحالات المحتاجة خلال فترة الليل، لأن الشخص الذي ينام في الشارع بهذا التوقيت يكون بالفعل مشرداً، وليس لديه مأوى.


المتحدث ذاته أكد للموقع أن المحسنين وبتنسيق مع السلطة المحلية ساهموا في توفير وجبات العشاء، في حين تسعى الجمعية لكراء منزل ومقر للإيواء هؤلاء الاشخاص.

هذا، و تهدف هذه الحملة الإنسانية والاجتماعية، التي أطلقتها الجمعية، إلى المساهمة في الحد من انعكاسات موجة البرد القارس والتي تهدد السلامة الجسدية والصحية للأشخاص في وضعية صعبة، خاصة النساء والمسنين المتشردين الذين لا مأوى لهم.

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: