حملة تطهيرية لرجال “حرمو” ببيوكرى تصدم الخارجين عن القانون، وتشكل حديث الكراسي ضواحي أكادير.

أكادير 24

 

بعد نجاح الحملة التطهيرية التي تم اطلاقها بدواوير ومركز جماعة سيدي بيبي خلال نهاية الأسبوع الماضي، علمت أكادير 24 من مصادرها الخاصة، أن القائد الإقليمي للدرك الملكي لسرية بيوكرى استعان مساء يوم أمس الثلاثاء بفرقة من المركز القضائي في عملية وصفت بالنوعية والدقيقة، مكنت من إستئصال ورم من أورام عصابة “أكوطي” بمنطقة أيت وكمار التابعة لجماعة الصفا بعدما كان موضوع العديد من برقيات البحث .

ووفقا لذات المصادر ، فإن العملية النوعية مكنت عناصر الدرك الملكي باشتوكة أيت باها من اقتحام أوكار تجار المخدرات بالشريط الحدودي بين جماعة وادي الصفا وجماعة القليعة، حيث تم تفتيش مجموعة من المنازل التي يستغلونها كوكر لتخزين الممنوعات مستغلين جنح الظلام وكثافة المباني وصعوبة المسالك القروية المهترئة.
وفي ذات السياق، شملت الحملة الأمنية التي قادتها عناصر سرية الدرك الملكي بالإقليم مساء أمس الثلاثاء عددا من الدواوير بجماعة أيت اعميرة وبتنسيق مع عناصر المركز القضائي لبيوكرى ومصالح درك أيت اعميرة ، وأسفرت عن توقيف مروجين للممنوعات ودرجات نارية وعائدات البيع من الممنوعات.

ووصفت في هذا الصدد، فعاليات جمعوية بالمنطقة تلك العمليات الأمنية بالنوعية والغير المسبوقة، على اعتبار أنها أضحت حديث الكراسي أغلب المقاهي بتراب جماعة الصفا وايت اعميرة ، وشكلت صدمة للخارجين عن القانون بالمنطقة والمناطق المجاورة.

كما تم خلال هذه العملية وضع اليد على ثلاث دراجات نارية، كانت مخصصة لتوزيع المخدرات، على الراغبين في اقتنائها دون الوقوع في الشبهات أو المحظور.

تعليقات
Loading...