Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

حفل تكريم الجيل الأول إحياء لذاكرة ثانوية أكادير الكبير الإعدادية

أكادير24 | Agadir24

نظمت الجمعية الرياضية للثانوية الاعدادية أكادير الكبير بأيت ملول، مساء السبت 11 يونيو 2022، حفلا بطعم الاعتراف بمجهودات قدماء أساتذة التربية البدنية من أجل ربط الماضي بالحاضر وخلق جسور التواصل بين الأجيال.

واعتبر القائمون على الحفل أن هذا الجيل من الأساتذة الذين مارسوا الفعل التربوي في السبعينيات، درسوا أجيالا أخرى تعاقبت على المؤسسة، وغرسوا فيهم قيما أخلاقية وتربوية عالية، كما تخرجت على أيديهم أطر من مختلف التخصصات  التي اشتغلت في مختلف المجالات داخل وخارج المغرب.

وكان الحفل المذكور مناسبة التقى فيها الأساتذة بتلامذتهم الذين أصبحوا أطرا يسيرون الشأن المحلي ويتواجدون في مواقع المسؤولية وطنيا وجهويا، فتحول الحفل إلى تبادل مشاعر الود والاحترام والافتخار بمنجزات الجيل الأول من الأساتذة، ومنهم “عمر الإمام” و” مبارك ليبورك” و “محمد أمسو”، في انتظار تكريم أساتذة آخرين السنة المقبلة.

وإلى جانب ذلك، كان الحفل مناسبة كرم خلالها أساتذة التربية البدنية رئيس المؤسسة الذي انتقل إلى مؤسسة أخرى كعربون على تفاعله مع أنشطة الجمعية ومع الأساتذة في مجال الأنشطة الرياضية والتربوية خلال السنوات الثلاث المنصرمة.

هذا، وتميز الحفل بحضور مجموعة من المنتخبين المحليين والإقليميين، وعلى رأسهم رئيس المجلس الجماعي لأيت ملول ونوابه والذين تتلمذوا على يد الأساتذة المكرمين، كما حضره قدامى الأساتذة والتلاميذ.

وفي كلمة لرئيس المؤسسة بهذه المناسبة، نوه الأخير  بالمجهودات التي بذلتها الجمعية الرياضية وبالانخراط الإيجابي للمجلس الجماعي الذي تفاعل مع الحدث وقدم مجموعة من التجهيزات التي أسهمت في إنجاح التكريم.

وإلى جانب ذلك، أشاد ذات المتحدث بجهود الأساتذة الذين انخرطوا وشاركوا في التنظيم والتهييء للحفل الذي أجمع الحاضرون على تميزه، خاصة وأن عددا من الفاعلين التربويين والجمعويين حجوا إلى مؤسسة أكادير الكبير لحضور هذه التظاهرة الاحتفالية.

وتجدر الإشارة إلى أن تكريم الأساتذة المعنيين تخللته فقرات تنشيطية وإلقاءات شعرية، كما اختتم بإجراء نهائي دوري في كرة القدم المصغرة.

قد يعجبك ايضا
Loading...