جهة سوس ماسة تتجه للإلتحاق ببؤر فيروس كورونا ، وسط مطالب بالحزم و التشديد لمواجهة الزحف الوبائي الخطير

جهة سوس ماسة تتجه للإلتحاق ببؤر فيروس كورونا

يبدو أن جهة سوس ماسة ستتحول في الأيام القليلة القادمة إلى بؤرة لفيروس كورونا بشهادة جل المتتبعين للشأن المحلي بالجهة.
فحسب ما تمت معاينته في الأيام الأخيرة من توافد آلاف السيارات التي دخلت إلى مدينة أكادير والقادمة من بؤر فيروس كورونا خصوصا مدن الدار البيضاء ومراكش بغرض السياحة، من المحتمل أن يعرف الوضع تطورات قد تنعكس سلبا على الجهة التي ظلت صامدة في وجه الوباء قبل أن ينفجر بشكل مفاجئ.
هذا، و يبدو أن تسجيل بؤرة صناعية كبيرة بأيت ملول والتي وقعت لحدود اللحظة على 160 حالة مؤكدة، وما تمت الإشارة إليه سابقا ينذر برفع أعداد الإصابات بجهة سوس ماسة إلى أرقام قياسية مثل ما حصل بمراكش والدار البيضاء و غيرها من بؤر الوباء، ما يؤشر على أن الجهة تتجه للالتحاق ببؤر الفيروس.
ترى، هل ستتحرك السلطات المختصة لحماية ساكنة الجهة من هذا الزحف الوبائي؟ أم أن تشجيع السياحة الداخلية أهم من التحكم في الوضع الذي ينذر بكارثة قد لا تحمد عقباها ؟
قد يعجبك ايضا
Loading...