جمعية سند الأجيال أكادير تدخل الفرحة على أهالي دوار بوزمور بإقليم تارودانت.

أكادير24 | Agadir24

قامت جمعية الأجيال أكادير يومي 13 و 14 مارس 2021 بتنظيم “مبادرة سند لسقيا الماء و حماية البيئة” بدوار بوزمور التابع لجماعة الدير بإقليم تارودانت، وذلك بتعاون مع جمعية الخير للتنمية والتعاون بمناسبة اليوم الوطني للمجتمع المدني.

وتم بموجب هذه المبادرة حفر بئر في المنطقة و تجهيزه بالمضخة والطاقة الشمسية، إلى جانب إيصال الماء إلى جميع مناطق الدوار من خلال إقامة سقاية أولى تقرِّبُ الماء من الساكنة و سقاية تانية بوسط المدرسة، وذلك بتعاون وثيق مع مساهمين بريطانيين ووكالة الحوض المائي لجهة سوس ماسة.

وعلاوة على ذلك، قادت الجمعية في ذات المنطقة مبادرة سند لحماية البيئة بتعاون مع مساهمين هولنديين، حيث استهدفت هذه المبادرة صباغة المدرسة الخاصة بالدوار إضافة إلى تجهيزها و عمل جداريات متنوعة خاصة بالبيئة، ثم تدوير العجلات و صباغتها و إقامة مكان خاص بتشجير أكتر من 150 شجرة مثمرة باستعمال قنوات الري بالتنقيط للمحافظة على الماء، وذلك بإشراك تلاميذ المدرسة في هذا العمل التطوعي.

في هذا السياق، صرح رئيس جمعية سند الأجيال أكادير البشير أبوالنعائم، بأن اختيار دوار بوزمور بإقليم تارودانت كي يستفيد من المبادرات السالفة الذكر يرجع لمعاناة ساكنة الدوار الكبيرة من التهميش وصعوبة المسالك ووعورتها، بالإضافة إلى معاناتهم من قلة الماء و صعوبة جلبه من مناطق جبلية بعيدة.

ومن جانبها أفادت بديعة عبيدي، العضوة بمكتب الجمعية، بأن المبادرة التنموية و الاجتماعية و البيئية لسند الأجيال أكادير حققت أهدافها بالكامل، وذلك بفضل جهود كافة المتطوعين والمساهمين من قريب أو بعيد، من المغرب وبريطانيا وهولندا.

هذا، وكان للمبادرات التي قادتها جمعية سند الأجيال أكادير وقع كبير في نفوس ساكنة دوار بوزمور بإقليم تارودانت، حيث أدخلت الفرحة على قلوب الأطفال و الرجال و نساء الدوار اللواتي جرى تكريمهن بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، وذلك من خلال توزيع باقات الورود عليهن، اعترافا بما يقمن به من مجهودات في الوسط الذي ينتمين إليه.

يذكر أن جمعية سند الأجيال أكادير ستقوم في القريب بالعودة إلى الدوار من أجل صباغة مسجده و تجهيزه بالكامل قبيل حلول شهر رمضان المبارك.

تعليقات
Loading...