جلب خدمات المناظرة الأولى للجهوية بأكادير من خارج الجهة، يغضب مهنيين.

أكادير24

أعربت الجمعية الجهوية لأرباب النقل السياحي -سوس ماسة- عن استنكارها لما اعتبرته الإقصاء الممنهج من طرف المنظمين للمناظرة، معتبرين ذلك مسا بكرامة المهنيين، وإهانة لمقاولاتهم، و أكدت الجمعية في بلاغ لها، أن هذا السلوك الذي وصفته باللامسؤول يعد ضربا لمكتسباتها و تهديدا لسيرورة مقاولاتها.

و طالبت بهذا الخصوص، من الجهات المسؤولة مركزيا ومحليا الالتفاتة إلى المقاولات المحلية في إطار تركيز الجهوية الحقيقية قولا وفعلا.
وفيما يلي النص الكامل للبيان الذي توصلت أكادير24 بنسخة منه :

الجمعية الجهوية لأرباب النقل السياحي -سوس ماسة-
بيــــــــــــان
استبشرنا نحن أرباب ومهنيو النقل السياحي بتنظيم المناظرة الجهوية الأولى بمدينة أكادير وهي فرصة لتنزيل مضامين الخطاب الملكي السامي بأعتبار أكادير قلب المغرب النابض ولا يمكن تحقيق ذلك دون إعطاء الفرصة للمقاولات المحلية التي تعيش ركودا متواصلا وتنتظر مثل هذه المناسبات لإنقاذها من الكساد و المساهمة في التنظيم مع استغلال خبرتها وجودة عملها ونعتبر نحن مهنيو وأرباب النقل السياحي بالجهة أحد القطاعات المهمشة من طرف المسؤولين رغم جودة أسطولنا واحترافية مهنيينا
وقد تفاجأنا بجلب خدمات القطاع من خارج الجهة في تجاهل تام لنا وعليه فإننا:

1-نستنكر هذا الإقصاء الممنهج من طرف المنظمين ونعتبره مسا بكرامتنا وإهانة لمقاولاتنا
2-نؤكد على أن هذا السلوك اللامسؤول يعد ضربا لمكتسباتنا و تهديدا لسيرورة مقاولاتنا
3- نطالب من الجهات المسؤولة مركزيا ومحليا بالالتفاتة إلى المقاولات المحلية في إطار تركيز الجهوية الحقيقية قولا وفعلا
وفي الأخير نؤكد على أننا سنستمر في الدفاع عن حقوقنا رغبة في الإنصاف والتوزيع الإجتماعي العادل  وماضاع حق وراءه طالب

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: