توقيف فتاتين بسبب ركوب دراجة نارية دون وثائق يسفر عن تفكيك عصابة خطيرة

أكادير24 | Agadir24

أسفر توقيف عناصر الدرك الملكي لفتاتين بتحناوت، إقليم الحوز، عن مفاجأة غير متوقعة، حيث كان بحوزتهما أزيد من 20 كيلوغراما من مخدر الشيرا و500 قرص مخدر “القرقوبي”.

هذا، وجرى توقيف الفتاتين اللتين لا يتجاوز عمر كل منهما 19 سنة، أول أمس الثلاثاء 2 فبراير الجاري، على مستوى إحدى الطرق المؤدية إلى المركز الصحي تحناوت، وذلك بسبب ركوبهما دراجة نارية من النوع الكبير دون وثائق، الأمر الذي أثار شكوك العناصر الدركية التي قامت بتفتيشهما، والحجز على ما في حوزتهما من ممنوعات قبل اقتيادهما إلى المركز القضائي بتحناوت.

إلى ذلك، أدت التحقيقات المعمقة مع الفتاتين إلى اعترافهما بكونهما تنشطان في عصابة للترويج والاتجار في المخدرات رفقة 4 شبان وفتاتين، كما دلتا المحقيقين على رئيسة العصابة التي أفادتا أنها خرجت لتوها من السجن بعد قضائها عقوبة حبسية بتهمة محاولة القتل.

يذكر توقيف واعتقال الفتاتين بتحناوت تم أثناء سهر مصالح الدرك الملكي على تأمين زيارة وزير الصحة، خالد آيت الطالب، للمركز الصحي الحضري بتاحناوت، في إطار الحملة الوطنية للتلقيح ضد كوفيد-19.

تعليقات
Loading...