توقيف إجراء مباريات عصبة سوس بسبب الإكراهات المالية التي تعاني منها الأندية السوسية

أكادير 24

توقيف إجراء مباريات عصبة سوس بسبب الإكراهات المالية التي تعاني منها الأندية السوسية

أفاد بلاغ لعصبة سوس لكرة القدم أنه تقرر عدم برمجة أي مقابلات هذا الأسبوع وتأجيلها للأسبوع المقبل، وذلك على خلفية الإكراهات المادية التي تعيشعها الأندية السوسية.

وأكد البلاغ أن القرار المتخذ رغم تأثيره على البرنامج العام للمنافسات، إلا أنه يدخل في نطاق التضامن مع الأندية التي تعيش أزمة مالية خانقة نتيجة غياب دعم المجالس المنتخبة بمختلف الجماعات الترابية التابعة لعمالة أكادير إداوتنان.

وكانت أندية مدينة أكادير قد قررت تجميد نشاطها الرياضي بعد تعسر الحصول على المنح الرياضية، وقامت بمراسلة جميع الجهات المسؤولة، مخبرة إياها بتجميد نشاطها إلى حين تسوية وضعيتها المادية.

في هذا الصدد، أوضحت الجمعيات الرياضية لكرة القدم الممارسة بعصبة سوس ماسة لكرة القدم، والتابعة للجماعة الترابية أكادير، أنها “عانت من التداعيات التي خلفها انتظار حل مشكل المنح الرياضية التي تخصصها الجماعة والجهة لفائدة الأندية الرياضية”.

وأضافت الجمعيات المعنية أن “المصاريف الضخمة والديون المتراكمة على كاهل مسؤولي الأندية، جعلها تتحمل جميع المصاريف بما فيها التغذية والتنقل ورواتب الأطر التقنية والطبية والإدارية ومنح اللاعبين الأسبوعية، الشيء الذي أنهك كاهل مسؤوليها”.

وأكدت الجمعيات الرياضية في مراسلتها التي توصلت أكادير 24 بنسخة منها أنها “تلقت وعودا بتسوية هذه الوضعية، إلا أن المسؤولين المعنيين تماطلوا في ذلك وضربوا بعرض الحائط توصيات جلالة الملك التي نص عليها غير ما مرة في خطاباته السامية، ومنها تلك المتضمنة في الاجتماع الرياضي الوطني الذي عقد في أكتوبر 2008 بالصخيرات”.

يذكر أن الجمعيات الرياضية لكرة القدم الممارسة بعصبة سوس ماسة لكرة القدم، بعثت بإشعار تجميد أنشطة أنديتها لكل من رئيس جهة سوس ماسة، ووالي الجهة عامل عمالة أكادير إداوتنان، ولرئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ولرئيس العصبة الجهوية سوس ماسة لكرة القدم أكادير، ولرئيس المجلس الجماعي لأكادير.

قد يعجبك ايضا
Loading...