توالي الانتكاسات بالجزائر، و السلطات تعلن عن “نفير عام”.

أكادير24 | Agadir24

تتوالى الانتكاسات بالجزائر على خلفية تسجيل أرقام كارثية في الوضع الوبائي لفيروس كورونا، خاصة بعد الارتفاع اليومي المسجل في عدد الإصابات بفيروس كورونا خلال الأيام الأخيرة.

في هذا السياق، أعلنت السلطات في الجزائر عن “نفير عام” وسط قطاع الصحة بعد أن ارغم الوضع المسؤولين على توقيف نشاط بعض المصالح الطبية وتحويلها إلى وجهات لاستقبال المرضى المصابين بفيروس كورونا، كما هو الأمر بالنسبة لمستشفى مصطفى باشا بالعاصمة

و ذكرت وزارة الصحة، في آخر إحصايات رسمية أعلنتها أمس، إلى تسجيل 457 حالة إصابة جديدة على المستوى الوطني، ما يؤكد ارتفاع معدل الإصابات مقارنة مع الأسابيع الماضية، حيث لم يكن يتجاوز 250 حالة فقط.

تعليقات
Loading...