تقرير : المغاربة يتكبدون خسائر فادحة جراء عدم فرض ضريبة على ثروة أغنياء المغرب.

أكادير24 | Agadir24

كشف تقرير لمنظمة أوكسفا كشفت تقريرا صادما بخصوص الخسائر التي يتكبدها المغاربة جراء عدم فرض ضريبة على ثروة أغنياء المغرب، حيث قالت لو تم فرض ضريبة على الثروة بنسبة 2 في المائة منذ عام 2010، لجنى المغرب ملايير قدرتها المنظمة بـ6.17 مليار دولار من العائدات الضريبية التي كان يمكن استثمارها في تحسين خدمات قطاع الصحة العمومي وتعزيز نظام الحماية الاجتماعية.

وأضافت المنظمة أن لو فرضت ضريبة على ثروة أغنياء المغرب فإنها كانت ستمكن البلاد من جني عائدات ضريبية أكثر من القروض التي قدمها صندوق النقد الدولي، خلال السنوات الفارطة، كما كانت لتكون قادرة على تحسين خدمات الرعاية الصحية بالقطاع العمومي، ورفع عدد المواطنين الذين يستفدون من التغطية الصحية بالملايين، وكانت لتكون أزمة فيروس كورونا أخف وطاة على المواطنين المغاربة.

و أكدت المساء، بأن المنظمة الحقوقية انتقدت استمرار التفاوت الاقتصادي والاجتماعي بين أثرياء المغرب وفقرائه، حيث قالت إن الفقراء يزدادون فقرا بينما يزداد الاغنياء غنى، وهو الامر الذي سيتعمق أكثر ويستفحل مع فيروس كورونا وتداعياته الإقتصادية والاجتماعية على المواطنين المغاربة، إذ حسب المنظمة لو تم فرض ضريبة تضامنية على الثروة الصافية للأغنياء بنسبة 5 في المائة، لكان المغرب قادرا أن يضاعف إنفاقه على جهود وإجراءات وتدابير مكافحة كورونا

قد يعجبك ايضا
Loading...