تفكيك أخطر شبكة متخصصة في تبييض الأموال بالملايير في العقارات، ضمنها مغاربة و فرنسيون.

تفكيك أخطر شبكة متخصصة في تبييض الأموال بالملايير في العقارات، ضمنها مغاربة و فرنسيون.

تم تفكيك أخطر شبكة متخصصة في تبييض الأموال بالملايير، ضمنها مغاربة و فرنسيين.
وذكرت وسائل إعلام فرنسية، أن الدرك الفرنسي تمكن من اعتقال 18 شخصا بينهم مغاربة وفرنسيون ضمن الشبكة، مشيرة، بأن الأخيرة، نقوم بغسل نحو 90 مليون يورو سنويا (أكثر من 90 مليار سنتيم) من الأموال المتأتية من تهريب المخدرات.
هذا، ويقوم  أعضاء هذه الشبكة يقومون بجمع الأموال التي تدرها عليهم تجارة المخدرات، حيث يتم نقلها بعد ذلك إلى المغرب عبر إسبانيا.
ذات المصادر ، أوضحت، أن الشبكة يمكن أن تغسل ما يصل إلى 90 مليون أورو كل عام وتقوم بإعادة استثمارها في العقارات بالمغرب. وبحسب المصادر ذاتها، فقد قامت عناصر الدرك الفرنسي باعتقال 18 شخصا في مدن “ليون” و”شامبيري” و”نيم” و”مونبيليه” بدعم من وحد اليوروبول المتخصصة في غسل الأموال.

; إلى ذلك، تم خلال عملية الاعتقال ضبط 4 ملايين يورو من أصول إجرامية وهي عبارة عن نقود وشقق وشاحنات وسيارات وحسابات مصرفية. وأشارت صحف فرنسية، أنه تمت متابعة 14 مشتبها فيهم رهن الاعتقال فيما وضع 4 آخرين تحت المراقبة القضائية وذلك في التحقيق الذي تشرف عليه دائرة الاختصاص المسؤولة عن الجرائم المنظمة بمنطقة “جيرس” في ليون. :

تعليقات
Loading...