تفاصيل الإطاحة بعصابة “الطاجين” التي روعت ساكنة أكادير الكبير بجرائمها الهوليودية

أكادير24 | Agadir24

علميت اكادير24 من مصادرها المطلعة أن مصالح الدرك الملكي بسيدي بيبي ضواحي أكادير تمكنت خلال اليومين الماضيين وبعد تحريات ميدانية مضنية قادها رئيس المركز بتنسيق مع قائد سرية الدرك الملكي ببيوكرى، من تفكيك العصابة الإجرامية الخطيرة التي روعت منطقة أكادير الكبير، وزرعت الرعب في ساكنة مجموعة من المدن كإنزكان وأيت ملول والقليعة وأكادير وبيوكرى…

وأضافت مصادر الجريدة أن المصالح الدركية تمكنت من توقيف أحد رؤوس العصابة بمدينة القليعة، كما تم كذلك توقيف خمسة أشخاص آخرين، ثلاثة منهم متهمين بشراء المسروق وسائقي تريبورتور ضبطا بمكان الإعتقال. كما تم حجز سيارة بيكوب مسروقة وخروف.

وبعد الوصول إلى هوية أفراد العصابة تم تحرير مذكرات بحث في حق أربعة أشخاص آخرين من بينهم “الطاجين” زعيم العصابة.

وكانت العصابة الإجرامية الخطيرة المدججة بالسيوف قد قامت صباح يوم الإثنين 27 يوليوز الماضي بسرقة سيارة من نوع “بيكوب” محملة بأكباش العيد بمنطقة سيدي بيبي ضواحي أكادير.

وحسب ذات المصادر، فإن أفراد العصابة قاموا بسرقة سيارة خفيفة من نوع “فيات أونو” بأيت ملول وسيارة أخرى بمدينة إنزكان قبل أن يتوجهوا في ساعة مبكرة من يوم الإثنين الماضي نحو منطقة سيدي بيبي وهناك إعترضوا سيارة من نوع بيكوب محملة بالأكباش على شاكلة أفلام الأكشن، حيث عمدوا إلى قطع الطريق عليها بإستعمال سيارتين خفيفتين، قبل أن ينزلوا ويهاجموا السائق ومرافقه بإستعمال السيوف.

وفي تصريح لأكادير24، أكد السائق أنه ومباشرة بعد مهاجمته فر هو ومرافقه من السيارة تاركا مفتاح التشغيل بها. الأمر الذي سهل على أفراد العصابة عملية السرقة.

وخلفت هذه العملية النوعية موجة من التنويه من لدن ساكنة المنطقة، التي عاشت على إيقاع الرعب. كما أن فك لغز هذه السرقة الهوليودية بهذه السرعة ساهم في إرجاع الإحساس بالأمن والطمأنينة لدى ساكنة المنطقة.

الصورة من الأرشيف 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: