تحطيم الرقم القياسي وأبطال إثيوبيا وكينيا يتربعون على كرسي المتوجين في سباق الداخلة الدولي على مسافة 10 كيلومترات

أكادير24

توج البطل الإتيوبي حاجي حياتو ياسين ونظيرته الإثيوبية أسيفا كازيكن أليميزيحاي بطلا سباق الداخلة الدولي على طول 10 كيلومترات في دورته الثانية التي جرت اليوم الأحد 22 دجنبر الجاري.

وحطم الأثيوبي حياتو ياسين رقم سباق الداخلة الدولي في27دقيقة و 48ثانية مقابل توقيت الكيني 28 دقيقة و30 ثانية المسجل في دورة 2018.

وفي تفاصيل النتائج، في فئة الذكور نال العداءان الكينيان كوسكي لاوي ومواطنه كيبرومو كيبتيوم جوزيف على التوالي المركزين الثاني والثالث. أما في فئة الإناث ، فحصدت إثيوبيا المركز الثاني من قبل أحمد أبيدي أمينات والمركز الثالث لمواطنتها كيطاشيو بيزيناش.


وشهد السباق منافسة قوية بين العدائين المغاربة والأجانب المنتمين لعشر دول من بينها أثيوبيا وكينيا وفرنسا واليونان واسبانيا ورومانيا والبحرين وإنجلترا.

ويحظى سباق الداخلة الدولي في طبعته الثانية، الذي نظمته جمعية “الصحراء لتشجيع الرياضات “Sahara Sport Promotion”، بدعم من ولاية جهة الداخلة وادي الدهب ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية في أقاليم الجنوب، بتعاون مع RBM SPORTS ، إلى جانب وزارة الشباب والرياضة والمجالس المنتخبة والمغربية للألعاب.

وبحسب منظمي التظاهرة الرياضية، فقد شارك في السباق الدولي أكثر من 700 شخص، وسط حضور وازن لأبطال مغاربة من بينهم البطل المغربي عزيز لحبابي حامل الرقم القياسي في نصف الماراطون، وكذا عداءات وعدائي الأقاليم الجنوبية أبرزهم رقية مقيم وكلثوم بوعسرية وعائشة باني، فضلا عن منتصر زاغو بطل المغرب في مسافة الماراطون لموسم 2019.

 

وخصص المنظمون للعداءات والعدائين المتوجين بألقاب الدورة الثانية لسباق الداخلة الدولي في نسخته الثانية، جوائز مالية قيمة تحفيزية، علما أن المشاركة فيه كانت بالمجان.

وواكب منافسات ماراطون الداخلة الدولي Paco Borao رئيس الجمعية الدولية للماراطون AIMS، إلى جانب فاعلين ورياضيين عالميين سابقين من قبيل المغربيين مولاي إبراهيم بوطيب وخالد السكاح الذين تم تكريمهما بالمناسبة، بمعية الصحفي الرياضي حسن لحريري، إلى جانب فعاليات ترابية ومدنية وشريكة.

 

يشار إلى أن سباق الداخلة الدولي في دورته الثانية، أكبر السباقات بجنوب المغرب، يشرف على إدارته التقنية المخضرم المغربي رشيد بنمزيان، ويحظى بدعم من قبل ولاية جهة الداخلة وادي الدهب، وينظم كل سنة بتعاون مع عدد من الفاعلين بالجهة وRBM Sport، بدعم شركاء محليين ووطنيين.

وبالمناسبة، تم الإعلان في مدينة الداخلة عن إنشاء أول أكاديمية للسباقات على الطريق والماراطون بالمغرب، التي ستهتم بالتكوين التقني والعلمي لهاته الرياضة بغاية الربط ما بين الطموح والمعرفة، والإطلاع على التقنيات الحديثة التي أصبحت تشكل الفارق في تحقيق النتائج بين المتسابقين العالميين، بحسب إفادة المنظمين.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: