Agadir24
الجريدة الإلكترونية الأولى في الجنوب

تارودانت : عامل الإقليم يعطي الإنطلاقة لمشاريع تنموية هامة، ويحقق التميز على الصعيد الوطني

أكادير24 | Agadir24

يواصل عامل إقليم تارودانت خلق السبق والإستثناء من خلال مبادراته المتميزة الساعية إلى الرفع من اليقظة وإستثمار المجهودات والإمكانيات بكل ربوع الإقليم من أجل خدمة الصالح العام والتخفيف من الآثار الإجتماعية التي خلفتها جائحة كورونا في 89 جماعة التي تشكل أكبر إقليم في المغرب.

وكانت مبادرة “تيويزا” وسياسة الأقطاب التي أطلقها السيد العامل منذ سنوات أساس نجاح كل المشاريع التي مكنت من ترشيد النفقات وإنجاح مشاريع كبيرة بكل الأقطاب من خلال الإعتماد على الإمكانيات الذاثية للجماعات المشكلة لكل قطب.

وفي هذا الصدد، أشرف السيد الحسين أمزال صباح اليوم الجمعة 2 أكتوبر الجاري بساحة 20 غشت بتارودانت مرفوقا بالسيد الكاتب العام لعمالة تارودانت ومدير الديوان ورئيس المجلس الإقليمي والمدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والمندوب الإقليمي للصحة والسادة رؤساء المصالح الخارجية بالعمالة ورؤساء المصالح الأمنية بالإقليم، على اعطاء انطلاقة عدة مشاريع تنموية رائدة تتمثل في احداث وحدات للتعليم الاولي بكل جماعات الاقليم، و كذا تخصيص أزيد من 30 سيارة لنقل المصابين بفيروس كوفيد 19 على مستوى الاقطاب الستة للاقليم. حيث ستمكن هذه العملية من تقليص الضغط على مصالح الوقاية المدنية، وكذلك تقريب هذه الخدمة من المواطنين خصوصا ساكنة المناطق الجبلية البعيدة.

وإستمع عامل الإقليم خلال هذه المناسبة إلى مجموعة من الشروحات المتعلقة بهذه المشاريع التنموية الكبيرة. حيث وصل تعميم أقسام التعليم الأولي بالإقليم نسبا متقدمة بعدما تم تغطية جل الجماعات بالإقليم. علما أن عملية إستقبال التلاميذ بهذه الأقسام إنطلقت بمجموعة من الجماعات وفق البروتوكول الصحي والتدابير الإحترازية.

وفي إطار الجهود المتواصلة لمكافحة جائحة كورونا، تميز إقليم تارودانت على الصعيد الوطني  بتوزيع أزيد من ربع مليون كمامة من النوع الجيد على المواطنين.

وتميز هذا الورش الكبير الذي أطلقه عامل إقليم تارودانت صباح اليوم بالمبادرة الفريدة المثمثلة في تخصيص سيارات نقل خاصة من طرف كل الجماعات بالإقليم لنقل المصابين بفيروس كورونا في إطار سياسة الأقطاب التي أعطت نتائج جيدة وعززت أواصر التضامن والتآزر بين مناطق الإقليم.

قد يعجبك ايضا
Loading...