بروز معطى جديد بأيادي مباركة بوعيدة بعد وفاة عبد الوهاب بلفقيه .

أكادير24 | Agadir24

 

بروز معطى جديد بأيادي مباركة بوعيدة بعد وفاة عبد الوهاب بلفقيه .


برز معطى جديد بأيادي امباركة بوعيدة، وكيلة لائحة حزب التجمع الوطني للأحرار بكلميم، ورئيسة جهة كلميم واد نون بعد وفاة عبد الوهاب بلفقيه، حيث كشفت وثيقة رسمية، بأن بوعيدة تقدمت بطعن في لائحة الراحل قبل مماته.

ووفقا لما أوردته مصادر مطلعة، فإن “الطعن في نتائج الانتخابات تم تقديمه قبل وفاة بلفقيه بعشرة أيام تقريبا”، مضيفة أن سبب ذلك ” يستند بالأساس إلى ظاهرة الترحال السياسي، حيث أن بلفقيه كان لا يزال محسوبا كمستشار باسم الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية”.

وأوضحت ذات المصادر أن “هذه الدعوى كانت ستُعقد أولى جلساتها يوم غد الثلاثاء 28 شتنبر الجاري، إلا أن هذا الطعن سقط مع وفاة بلفقيه”.

وأكدت المصادر نفسها أن “الوثيقة تهم الطعن في عضوية بلفقيه لوحده دون بقية الأعضاء المنتمين لحزبه”.

وكان الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بكلميم قد قرر حفظ المسطرة في ملف بلفقيه، بعد أن تبين أن وفاة الأخير ليست ناجمة عن فعل جرمي.

هذا، وبعد دراسة نتائج الأبحاث وكذا الخبرات المنجزة في الموضوع، تبين أن الهالك أقدم على الانتحار جراء إطلاق النار على نفسه بواسطة بندقية صيد، الأمر الذي أدى إلى وفاته.

يذكر أن عبد الوهاب بلفقيه كان قد توفي صباح الثلاثاء المنصرم بالمستشفى العسكري الخامس بكلميم، متأثرا بإصابة بليغة إثر طلق ناري، و وري جثمانه الثرى بمسقط رأسه بجماعة ايت عبد الله بسيدي إفني، يوم الأربعاء الماضي.

تعليقات
Loading...