بادرة ابداعية نوعية لمهندسي المستقبل بالجامعة الدولية بأكادير تلقى استحسانا كبيرا في عز وباء كورونا.

أكادير24 | Agadir24

في بادرة ابداعية نوعية، تمكن طلبة الأقسام التحضيرية للهندسة بالجامعة الدولية بأكادير، من ابتكار أقنعة واقية من فيروس كورونا المستجد، موجهة للأطر الطبية العاملة في قسم مرضى فيروس كوفيد-19 بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير، وللمرضى، وذلك اعتمادا على التقنية الهندسية الثلاثية الأبعاد المتطورة.

في هذا السياق، لقيت هذه البادرة استحسانا من طرف الأطر الصحية العاملة بالمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني بأكادير،كما أهاب هؤلاء الطلبة من الجميع ملازمة بيوتهم للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.
إلى ذلك. و استنادا إلى تصريحات صحفية، راعى هؤلاء الطلبة في ابتكاراهم المرتكزة أساسا على تقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد، معايير تتعلق بسهولة الاستعمال والتنظيف والتعقيم من أجل الاستعمال المتكرر لفائدة الأطر الصحية.

وفي هذا الصدد أكدت الطالبة أسماء باحلو بأن دراسات تقنية سابقة أنجزت حول هذه الأقنعة حتى تكون سهلة الاستعمال وقابلة للتعقيم بعد استعمالها.
واشتغل طلبة الأقسام التحضيرية بالجامعة الدولية بأكادير أيضا على مشروع مماثل آخر يهم أجهزة التنفس الاصطناعي بالاعتماد على نفس التقنية الثلاثية الأبعاد ،في سابقة ابداعية هي الأولى من نوعها، ستمكن من الاستجابة للحاجيات الملحة – لاقدر الله – عند ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، وفق تصريح للسيد إلياس مجدولين نائب المسؤول عن الشؤون الأكاديمية بالجامعة الدولية بأكادير.
من جهته ،نوه الدكتور علي بتعال مدير مستشفى الحسن الثاني بأكادير بهذه البادرة التي أثارت استحسان الأطر الصحية العاملة بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني بأكادير، منوها بجميع الأطر العاملة بالمركب الاستشفائي الجهوي، داعيا الجميع إلى ملازمة بيوتهم للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وفيما يلي فيديو عن هذه البادرة المتميزة:

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: